Open toolbar

علامة أبل على واجهة أحد متاجرها في نيويورك - AFP

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

كشف تقرير جديد لمؤسسة StockApps للبحوث الإحصائية، أن شركة أبل تعد أقل الشركات التقنية الكبرى من حيث كم البيانات الشخصية التي تجمعها من أجهزة مستخدميها، مقارنة بشركات جوجل وأمازون وتويتر وميتا.

واعتمد التقرير على معيار حجم البيانات وعددها التي يتم جمعها من جانب الشركات من مستخدميها، وجاءت جوجل على رأس القائمة بإجمالي 39 نقطة بيانات تجمعهم من مستخدميها، ثم تويتر وأمازون، بإجمالي 24 نقطة لكل منهما.

وعلى الرغم من خلافاتهما المستمرة على مسألة الخصوصية، إلّا أن ميتا وأبل جاءتا في المرتبتين الرابعة والخامسة، فحصلت مالكة فيسبوك وإنستجرام على 14 نقطة بيانات، بينما كانت أبل الأقل بعدد 12 نقطة بيانية.

ميتا.. "خسائر فادحة"

وتعتمد أبل بشكل كبير على معالجة بيانات المستخدمين المتعلقة بخدماتها الخاصة مباشرة على متن هواتف المستخدمين، دون الحاجة لنقل تلك البيانات إلى خارج هواتفهم، أو بشكل أوضح إلى خوادمها الخاصة، مما يحافظ على خصوصية بيانات المستخدمين بشكل كامل.

وفي ما أشارت الدراسة إلى تقارب أبل وميتا من حيث عدد النقاط البيانية التي يجمعانها حول مستخدمينهما، إلّا أن ذلك لا ينفي أبداً الخسائر الفادحة التي تكبدتها ميتا بعد تطبيق أبل لسياستها الجديدة App Tracking Transparency منذ العام الماضي.

وتتعلق تلك السياسة بمنح مستخدمي آيفون حرية الموافقة أو الرفض بشأن إعطاء أي تطبيق إذن تتبع وجمع بيانات استخدامهم لمختلف التطبيقات والمواقع الإلكترونية، لاستخدامها في الإعلانات الموجهة، فبلغت خسائر مالكة فيسبوك 10 مليار دولار العام الماضي، ومتوقع أن تخسر نفس القيمة هذا العام أيضاً.

وربطت أبل الصورة الذهنية لهواتف آيفون داخل السوق التقني بـ"خصوصية بيانات المستخدمين وعدم استغلالها" طوال سنوات، ولكن علامات استفهام كبيرة تظهر على تلك الصورة مع اتجاه الشركة بشكل أكبر نحو زيادة عوائدها الإعلانية.

ففي الوقت الذي ضيقت أبل فيه الخناق على منافسيها من جوجل وميتا وسناب وتويتر داخل سوق الإعلانات الرقمية، شهد قطاع الإعلانات داخل "أبل" زيادة في العوائد السنوية، إذ حقق معدل نمو نسبته 238% خلال 2021 مقارنة بعام 2020، بإجمالي عوائد 3.7 مليار دولار، وذلك بحسب تقرير شركة "أوميدا" البحثية، التي توقعت وصول عوائد القطاع إلى 5.5 مليار دولار خلال العام الجاري.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.