Open toolbar

صاروخ "آرتميس-1" التابع لوكالة "ناسا" في مركز كينيدي للفضاء في كيب كانافيرال بولاية فلوريدا- 3 سبتمبر 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلنت وكالة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا)، السبت، إلغاء محاولة إطلاق ثانية لصاروخها العملاق غير المأهول "أرتميس-1" إلى القمر، بسبب مشكلة فنية.

وقالت ناسا في بيان إن "مدير الإطلاق ألغى محاولة إطلاق صاروخ آرتميس 1 اليوم (السبت) نحو الساعة 11:17 صباحاً" بتوقيت شرق الولايات المتحدة (15:00 بتوقيت جرينتش).

وأضافت أنّ "الفرق واجهت تسرباً للهيدروجين السائل أثناء ملء الوقود الدفعي في المرحلة الأساسية لصاروخ نظام الإطلاق الفضائي". 

وأشارت إلى أنّ "الجهود المتعددة التي بذلت لاستكشاف الأخطاء لمعالجة منطقة التسرب في منطقة تغذية الهيدروجين السائل في الصاروخ، لم تحل المشكلة. ويواصل المهندسون في جمع بيانات إضافية".

وحدث التسرب في الصاروخ الجديد عندما بدأ فريق الإطلاق تزويده بالوقود للإقلاع في رحلة تجريبية، قبل بدء برنامج لرواد الفضاء على متنه، بحسب وكالة "أسوشيتد برس" الأميركية.

وللمرة الثانية هذا الأسبوع، بدأ فريق الإطلاق تحميل ما يقرب من مليون جالون من الوقود في الصاروخ الذي يبلغ طوله 322 قدماً (98 متراً)، وهو أقوى صاروخ صنعته ناسا على الإطلاق.

وانتهت محاولة إطلاق سابقة، الاثنين، بمشكلات فنية تتعلق بتلف جهاز استشعار المحرك وتسرب الوقود، أدت إلى وقف العد التنازلي وتأجيل الرحلة غير المأهولة.

تسرب الوقود

ومع شروق الشمس، انطلق إنذار الضغط الزائد وتوقفت عملية ملء الخزان لفترة وجيزة، ولكن لم تحدث أضرار واستؤنفت الجهود. لكن بعد دقائق، بدأ وقود الهيدروجين يتسرب من قسم المحرك في قاع الصاروخ. وأوقفت ناسا العملية، بينما سارع مهندسون لسد ما كان يعتقد أنه فجوة حول سدادة في خط الإمداد.

وتريد ناسا إرسال كبسولة الطاقم حول القمر، ودفعها إلى الحد الأقصى قبل أن يصعد رواد الفضاء في الرحلة التالية. وإذا نجح العرض التجريبي لاحقاً، والذي يستغرق خمسة أسابيع مع دمى الاختبار، يمكن لرواد الفضاء الطيران حول القمر في عام 2024، والهبوط عليه في عام 2025.

والرحلة التجريبية التي تبلغ تكلفتها 4.1 مليار دولار هي الخطوة الأولى في برنامج "آرتميس" التابع لوكالة ناسا لاستكشاف القمر، والذي سمي على اسم الأخت التوأم لأبولو في الأساطير اليونانية.

تجدر الإشارة إلى أنّ 12 رائد فضاء ساروا على القمر خلال برنامج أبولو التابع لوكالة ناسا، كانت آخرها في عام 1972.

ويهدف "آرتميس" إلى إقامة وجود بشري مستدام على سطح القمر، حيث تقضي أطقم العمل أسابيع في كل مرة هناك، فيما يعتبر ساحة تدريب للمريخ.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.