"الصحة العالمية" تتمسك بإرشاداتها حول انتقال كورونا عبر الأطعمة
العودة العودة
شارك القصة

"الصحة العالمية" تتمسك بإرشاداتها حول انتقال كورونا عبر الأطعمة

عاملون صحيون يجرون فحوص فيروس كورونا في مدينة تشينغداو بمقاطعة شاندونغ شرقي الصين، 13 أكتوبر 2020 - AFP

شارك القصة
دبي-

تشبثت منظمة الصحة العالمية بإرشاداتها السابقة التي استبعدت انتقال فيروس كورونا عبر أسطح الأغذية، وذلك بعد تحذير هيئة مكافحة الأمراض في الصين، السبت، من أن الفيروس قد ينتقل عبر ملامسة عبوات الأطعمة المجمدة.

وقال المركز الصيني للسيطرة على الأمراض والوقاية في بيان على موقعه الإلكتروني إن لمس أسطح الأغذية الملوثة بفيروس كورونا المستجد قد يسبب الإصابة بالمرض.

وأضاف أنه خلص إلى هذا الاستنتاج عندما رصد فيروس كورونا حياً على العبوات الخارجية لسمك القد المجمد.

ولف المركز الصيني إلى أن هذا الاستنتاج، وهو الأول من نوعه، يشير إلى احتمال أن ينتقل الفيروس لمسافات طويلة من خلال البضائع المجمدة.

لا حالات مؤكدة

وفي رده على أسئلة بشأن الاستنتاج الجديد، أحال المكتب الصحافي لمنظمة الصحة العالمية "الشرق" إلى الإرشادات السابقة للمنظمة التي تستبعد انتقال الفيروس عبر سطح الأغذية، في إشارة إلى تشبث المنظمة باستنتاجاتها السابقة.

وأشارت المنظمة إلى توضيح سابق نشرته في أغسطس الماضي أكدت فيه أن "فيروس كورونا يحتاج إلى مضيف حيواني أو إنساني حي من أجل الانتقال".

وشددت المنظمة في التوضيح ذاته على أن "فيروس كورونا لا يمكنه أن يتكاثر أو ينتقل عبر سطح الأغذية"، لافتة إلى أنه ليست هناك ضرورة لتعقيم المواد الغذائية المعلبة أو المجمدة. وقالت، بالمقابل، إنه يجب غسل اليدين بعد لمس هذه الأغذية.

وأكدت المنظمة الأممية على عدم وجود أي حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا بسبب لمس سطح الأغذية.

"دون مضيف حي"

وأحالت الصحة العالمية "الشرق" أيضاً إلى إرشادات أصدرتها لمصلحة قطاعات الأعمال في مجال الأغذية شهر أبريل الماضي، قالت فيها إنه "من المستبعد إلى حد كبير أن يلتقط الأشخاص عدوى كورونا من العبوات الغذائية".

ولفتت المنظمة إلى أن أبحاث تقييم بقاء فيروس كورونا على الأسطح المختلفة أظهرت أنه "يمكن أن يظل حياً لمدة قد تصل إلى 72 ساعة على اللدائن والفولاذ الذي لا يصدأ، وحتى أربع ساعات على الورق المقوى".

وأضافت المنظمة أن الفيروس ينتقل أساساً عبر الملامسة المباشرة للقطيرات التنفسية التي تتولد عندما يسعل شخص مصاب بالعدوى أو يعطس.

لكنها أشارت إلى إمكانية إصابة شخص بالعدوى أيضاً "عن طريق ملامسة سطح جسم ملوث أو يد شخص مصاب، ثم ملامسة فمه أو أنفه أو عينه". وأضافت أن ذلك قد يحدث "على سبيل المثال، عند ملامسة مقابض الأبواب أو المصافحة ثم ملامسة الوجه".

وقالت خبيرة الأوبئة بمنظمة الصحة العالمية ماريا فان كيرخوف، في ندوة صحافية يوم 13 أغسطس الماضي، إن المنظمة على علم ببعض الاختبارات التي تجريها الصين لمعرفة إمكانية انتقال الفيروس عبر سطح الأغذية، والأطعمة المجمدة.

وأضافت: "نعلم أن الفيروس يمكنه العيش على الأسطح لبعض الوقت، لكنه في هذه الحالة يصبح غير نشط ويمكن القضاء عليه عبر غسل اليدين أو فركهما".

خطر "منخفض"

على الجانب الآخر، قال المركز الصيني للسيطرة على الأمراض والوقاية، في بيانه السبت، إنه رصد فيروس كورونا حياً على العبوات الخارجية لسمك القد المجمد، أثناء جهوده لتعقب تفشي الفيروس في بؤرة جديدة تم الإبلاغ عنها الأسبوع الماضي في مدينة تشينغداو،  شرقي البلاد.

وقال المركز إنه لم يتم رصد أي حالة إصابة بالفيروس بين أي من المستهلكين من خلال ملامسته للأطعمة المجمدة وإن خطر حدوث ذلك منخفض للغاية".

 

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.