Open toolbar

سيرجيو كونسيساو مدرب نادي بورتو - 11 سبتمبر 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
بورتو-

أدان نادي بورتو البرتغالي الاعتداء على عائلة مدربه سيرجيو كونسيساو أثناء الخروج من الاستاد بعد الخسارة (0-4) أمام كلوب بروج البلجيكي في دوري أبطال أوروبا، الثلاثاء.

وقال النادي في بيان رسمي: "يدين بورتو بشدة الهجوم على سيارة عائلة سيرجيو كونسيساو الليلة الماضية خارج ملعب دراجاو، يأسف بورتو كذلك لعدم توفير السلطات الحماية الكافية ويطالب بسرعة تحديد المسؤول أو المسؤولين عن هذا العمل الهمجي ومحاسبتهم".

وذكرت صحيفة ريكورد أن ليليانا زوجة كونسيساو كانت تقود السيارة رفقة ابنيها رودريجو (22 عاماً) الذي يلعب مع بورتو، وجوزيه (7 سنوات) عندما قذفت الجماهير حجارة على السيارة ما أدّى إلى تحطيم النوافذ.

وأضافت الصحيفة البرتغالية أن أسرة المدرب في حالة صدمة بعد الهجوم لكنها لم تتعرض لأي اصابات.

وبعد الخسارة أمام بروج، وهي الهزيمة الثالثة لبورتو في كل المسابقات هذا الموسم، يتذيل الفريق البرتغالي المجموعة الثانية بدوري الأبطال بعد أول جولتين.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.