Open toolbar

اللاعبة الكندية ليلى فرنانديز تحمل كأس بطولة مونتيري المفتوحة في التنس - TWITTER/@WTA

شارك القصة
Resize text
دبي-

أنقذت الكندية الشابة ليلى فرنانديز 5 نقاط لحسم المباراة النهائية لصالح منافستها الكولومبية كاميلا أوسوريو، لتفوز في النهاية بنتيجة 6-7 و6-4 و7-6 وتحتفظ بلقب بطولة مونتيري المفتوحة للتنس المقامة في المكسيك.

وخسرت فرنانديز المجموعة الأولى على الرغم من التقدم 4-1 وفي الثانية تقدمت 4-1 أيضاً لكنها فازت بالمجموعة لتفرض مجموعة ثالثة فاصلة.

وفي المجموعة الأخيرة التي توقف خلالها اللعب لمدة 15 دقيقة بسبب انقطاع جزئي للكهرباء في الملعب، تقدمت أوسوريو 4-1 قبل أن تنتفض فرنانديز وتنقذ نقطة لحسم المباراة في الشوط العاشر و4 نقاط مماثلة في الشوط الـ12 لتمتد المباراة للشوط الحاسم الذي فازت به حاملة اللقب.

وهذا هو ثاني لقب تحرزه اللاعبة الكندية البالغة 19 عاماً خلال مسيرتها، علماً أنها خسرت مؤخراً نهائي بطولة أميركا المفتوحة أمام البريطانية إيما رادوكانو.

وكانت هذه أول مواجهة بين فرنانديز وأوسوريو في مباراة رسمية ضمن منافسات بطولات المحترفات، رغم أنهما التقيا 3 مرات من قبل في منافسات الناشئات.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.