تصاعد التوتر بين إيطاليا وتركيا بعد وصف أردوغان بـ"الدكتاتور"
العودة العودة

تصاعد التوتر بين إيطاليا وتركيا بعد وصف أردوغان بـ"الدكتاتور"

رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي خلال مؤتمر صحافي في روما - 26 مارس 2021 - POOL

شارك القصة
Resize text
دبي-

استدعت تركيا السفير الإيطالي لدى أنقرة، ليل الخميس، بعدما وصف رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بـ"الديكتاتور".

وأوضحت وكالة "الأناضول" التركية أن وزارة الخارجية استدعت ماسيمو غاياني بسبب تصريحات دراغي، فيما انتقد وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو هذه التصريحات.

ووصف دراغي في تصريحات صحافية، الخميس، أردوغان بأنه من  فئة "الديكتاتوريين"، منتقداً ما وصفه بأنه "إهانة" لرئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين.

وكانت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين بوغتت عندما جلس شارل ميشيل رئيس المجلس الأوروبي على المقعد الوحيد المتاح بجوار الرئيس رجب طيب أردوغان في قصره الرئاسي، خلال اجتماع في أنقرة الثلاثاء.

وفي مقطع مصور للواقعة وقفت رئيسة المفوضية، وهي أول امرأة تشغل هذا المنصب والمرأة الوحيدة في اللقاء، برهة، وأتت بحركة تنم عن دهشتها من الرجلين، قبل أن تجلس على أريكة مجاورة للمقعدين الرئيسيين.

وقال دراغي: "لا أتفق على الإطلاق مع سلوك أردوغان تجاه الرئيسة فون دير لاين ... أعتقد أنه لم يكن تصرفاً لائقاً، وأشعر بأسف بالغ لتلك الإهانة".

وأضاف:"مع هؤلاء، دعونا نسمِّهم بأسمائهم، الطغاة الذين يجد المرء نفسه مضطراً للتنسيق معهم، ويجب أن يكون المرء صريحاً عند التعبير عن رؤى وآراء مختلفة".

من جانبه، قال أوغلو  في تغريدة عبر حسابه في تويتر: "ندين بشدة الخطاب الشعبوي غير المقبول لرئيس الوزراء الإيطالي وتعليقاته القبيحة والمستهترة عن رئيسنا المنتخب".

وفي وقت سابق الخميس، قال أوغلو إن ترتيب الجلوس في الاجتماع "يتفق مع مطالب الاتحاد الأوروبي والبروتوكول الدولي"، وإن "تركيا تتعرض لاتهامات جائرة".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.