Open toolbar

رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم فوزي لقجع خلال احتفالات التأهل إلى كأس العالم 2022 - مارس 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

فجَّر فوزي لقجع، رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم، ضجة بتصريحاته بعد نهائي دوري أبطال إفريقيا.

ونجح الوداد الرياضي المغربي في الفوز بلقب دوري أبطال إفريقيا على حساب الأهلي المصري، بفوزه عليه بهدفين دون رد في المباراة النهائية، التي أجريت على أرضية ملعب محمد الخامس.

وكانت إدارة النادي الأهلي المصري اعترضت بشدة على قرار إقامة المباراة النهائية في المغرب، لكن الاتحاد الإفريقي ومحكمة التحكيم الرياضي رفضوا تلك الاعتراضات.

وقال فوزي لقجع في تصريحات لصحيفة "الصباح" المغربية: "انتهى زمن الاحتكار والفساد الكروي في إفريقيا.. انتهت هيمنة بعض الدول على الألقاب القارية".

وتابع رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم حديثه: "نحن في المغرب نعيش حدثاً تاريخياً سيُنهي هيمنة الأشقاء في مصر وتونس.. إنها بداية عهد جديد لسيطرة الكرة المغربية على إفريقيا بأداء نظيف في اللعب والتحكيم".

واسترسل فوزي لقجع في حديثه: "على سبيل المثال، لعب نهضة بركان 3 مباريات نهائية في آخر 4 سنوات في كأس الكونفدرالية الإفريقية.. ومن جهته، تُوج الوداد بلقب دوري أبطال إفريقيا مرتين في آخر 5 سنوات".

وقال لقجع إن الظلم كان سائداً في الكرة الإفريقية، مما جعل أندية المغرب تودع المسابقات من الأدوار التمهيدية أو ربع النهائي قبل تضافر الجهود ليُصبح للمغرب كلمته في القارة السمراء.

وأشار رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم إلى أن الظلم التحكيمي حرم الرجاء الرياضي من مواصلة مسيرته في دوري أبطال إفريقيا بعد الجدل الذي رافق مباراته أمام الأهلي المصري في ربع النهائي.

وقال: "المباراة النهائية كان من المفترض أن تجمع بين الوداد والرجاء لولا الظلم التحكيمي".

وكان الرجاء الرياضي قد ودع دوري أبطال إفريقيا من ربع النهائي بعد خسارته ذهاباً أمام الأهلي المصري 2-1 وتعادله على أرضه إياباً 1-1.

الاتحاد المغربي: لم يقصد الإساءة

وبعد الجدل الكبير والواسع الذي خلفته تصريحات فوزي لقجع وسط الإعلام المصري، خرج مستشاره والناطق الرسمي باسم الاتحاد المغربي، محمد مقروف للتوضيح قائلا: "الرئيس فوزي لقجع لم يقصد التلميح لأي مجاملة تخص أندية مصر وتونس داخل الكاف.. هذا ما يروج له البعض من أجل خلق مشاكل والإيقاع بين الأطراف".

وأضاف مقروف في حديثه لموقع "في الجول" المصري: "لقد أراد من خلال حديثه الإشارة إلى تعرض الأندية المصرية والتونسية لظلم تحكيمي في وقت سابق".

وتابع: "التصريحات التي نُسبت لفوزي لقجع غير دقيقة.. إنه لم يقصد التشكيك في بطولات الأندية المصرية والتونسية.. هو تطرق لموضوع التحكيم الإفريقي وقال بالحرف إن فوز الأندية المغربي بالألقاب يُنهي هيمنة نظيرتها المصرية والتونسية في إفريقيا".

وأنهى حديثه: "فوزي لقجع لم يُصرح بأي شيء ضد مصر أو الأندية المصرية.. المغرب كانت تعاني دائماً من الفساد والتحكيم في الاتحاد الإفريقي لكرة القدم".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.