Open toolbar
"ميتا" تواصل مراهنتها على "ميتافيرس" ببراءات اختراع جديدة
العودة العودة

"ميتا" تواصل مراهنتها على "ميتافيرس" ببراءات اختراع جديدة

رسم لشعار "فيسبوك" ويظهر في الخلفية شعار شركة "ميتا". - REUTERS

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

منذ إعلان شركة "ميتا"، "فيسبوك" سابقاً، عن "ميتافيرس"، تسارع الشركة إلى تسجيل براءات اختراع تمكنها من دعم وتحسين هذا العالم الذي لا يزال جديداً. 

ووفقاً لموقع "بيزنس إنسايدر"، فإن الشركة سجلت براءات اختراع جديدة، إحداها تساعد مستخدمي نظاراتها الذكية للواقع الافتراضي، على الدخول بأجسامهم كاملة إلى العالم الافتراضي.

ولفت الموقع، إلى أن بعض براءات الاختراع الجديدة تقدم تقنيات تساعد المستخدمين على ارتداء قفازات لليد للتفاعل مع العناصر الرقمية داخل البيئات الافتراضية التي يشاهدونها.

بالإضافة إلى هذه التقنيات، وكذلك قدمت الشركة تقنية الاستشعار الصوتي Accoustic Sensing والتي تمنح الأشياء القدرة على تقديم ردود أفعال صوتية عند تفاعل المستخدم معها، إلى جانب تقديم تجربة ثرية لحضور الفعاليات الافتراضية بشكل جماعي مع الأصدقاء.

وأظهرت براءات الاختراع، المسجلة حديثاً في المكتب الأميركي لبراءات الاختراع، تقنيات تتعلق بطريقة عرض الإعلانات داخل التجارب الافتراضية في "ميتافيرس" أمام أعين المستخدمين، ولكن من دون التطرق إلى كيفية حماية خصوصية المستخدمين، وطبيعة البيانات التي يتم جمعها، وطرق استخدامها لاستهداف المستخدمين بالإعلانات.

أدوات الميتافيرس

وتضاف براءات الاختراع الجديدة إلى حزمة من التقنيات التجريبية التي تسعى "ميتا" على مدار الفترة الماضية حتى الآن إلى تسجيلها باسمها، بحيث يمكنها الاعتماد عليها وتحويلها من مجرد أفكار على ورق إلى مزايا وتقنيات ملموسة في نظاراتها وبرمجياتها، لتحقيق رؤيتها.

كما كشفت الشركة العام الماضي عن نموذج تجريبي لسوار جديد، يهدف إلى تسهيل تفاعل المستخدمين مع العالم عند ارتدائهم نظارات الواقع المعزز AR، وذلك عبر ترجمة الإشارات العصبية الموجهة من المخ إلى الذراع وتحويلها إلى إشارات رقمية، يمكن للنظارات الذكية ترجمتها إلى حركات للأذرع الافتراضية الخاصة بشخصية المستخدم الرقمية Avatar، مما يساعده على التفاعل مع العناصر والبيئات داخل الميتافيرس.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.