طواف إيطاليا مهدد بالإلغاء بسبب انتشار كورونا
العودة العودة
شارك القصة

طواف إيطاليا مهدد بالإلغاء بسبب انتشار كورونا

طواف إيطاليا 2020 - AFP

شارك القصة
دبي -

 أصبح طواف إيطاليا للدراجات الهوائية مهدداً بالإلغاء اليوم الثلاثاء، بعد تسجيل إصابات عدة بفيروس كورونا المستجد في 5 فرق خلال أول يوم راحة بالسباق الممتد لثلاثة أسابيع، وانسحب فريقان منهما بالفعل مع تبقي 12 يوماً على نهاية السباق في ميلانو.

وانسحب فريق ميتشلتون-سكوت بعد إصابة 4 من طاقمه بالفيروس، وعقب انسحاب المتسابق البارز سايمون ياتس الأسبوع الماضي.

وقال فريق جامبو-فيسما، الذي أصيب منه المتسابق ستيفن كراشفيك، إنه لن يبدأ المرحلة العاشرة اليوم الثلاثاء.

وأعلنت شركة "آر سي إس" المنظمة للطواف عن إصابة متسابق من فريق "صنويب"، وفردين من طاقم "إيه جي 2 آر لا مونديال" و"إينوس".

وقالت الشركة المنظمة والاتحاد الدولي للدراجات الهوائية في بيان مشترك، إن الأطباء أمروا بفرض "إجراءات العزل".

وقال "صنويب" إن الأسترالي مايكل ماتيوس أصيب بالفيروس ولم يشعر بأعراض، بينما ذكر جامبو-فيسما عبر تويتر أنه أصبح خارج السباق، وأوضح مديره الرياضي إيدي إيغلز: "اعتقدنا أنه أكثر قرار مسؤول لأننا جميعاً كنا مخالطين لستيفن".

وذكر ميتشلتون-سكوت أنه أُبلغ بإصابة 4 من أعضاء طاقمه بالفيروس عقب الخضوع لفحوص يوم الأحد. وأضاف الفريق: "بسبب المسؤولية الاجتماعية تجاه المتسابقين والطاقم والسباق اتخذنا قراراً واضحاً بالانسحاب من سباق إيطاليا، ولحُسن الحظ لا يعاني المصابون من أعراض أو شعروا بأعراض بسيطة".

وكان ياتس من المرشحين للفوز بالسباق مثل كراشفيك، وانسحب يوم السبت بعد ظهور نتيجة فحصه إيجابية.

وكان كراشفيك يحتل المركز 11 في الترتيب العام بفارق دقيقة و24 ثانية عن المتصدر البرتغالي جواو ألميدا، وبفارق 27 ثانية خلف البطل مرتين وصاحب المركز الخامس الإيطالي فينشنزو نيبالي.

ويقيم المتسابقون في إيطاليا داخل مكان واحد مثلما حدث في طواف فرنسا الذي انتهى في 20 سبتمبر الماضي، وأصيب 4 أشخاص ليسوا متسابقين بالفيروس خلال الطواف في فرنسا.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.