Open toolbar
بسرعة "3 ماخ".. نجاح أول رحلة فضاء للملياردير ريتشارد برانسون
العودة العودة

بسرعة "3 ماخ".. نجاح أول رحلة فضاء للملياردير ريتشارد برانسون

الملياردير ريتشارد برانسون خلال رحلته الأولى للفضاء - الشرق

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

نجحت شركة فيرجن غالاكتيك في أول رحلة سياحة فضائية لها وعلى متنها مؤسسها الملياردير ريتشارد برانسون، وذلك خلال ساعة كاملة منذ إقلاع طائرتها الفضائية SpaceShipTwo من قاعدة Spaceport America بنيومكسيكو.

وتمكن طاقم الرحلة Mission 22 من الاستمتاع بخمس دقائق كاملة من انعدام الجاذبية على حدود الفضاء، بعد خروج مركبة SpaceShipTwo من الغلاف الجوي للأرض، قبل أن تتمكن الجاذبية الأرضية من إعادة المركبة من جديد إلى داخل غلاف الكوكب الأزرق، وتمكن العالم من متابعة ذلك عبر البث الحي للرحلة عبر قناة الشركة الرسمية على يوتيوب.

كان مصير الرحلة مجهولاً، بعد أن تم تأجيل موعد إجرائها لمدة 90 دقيقة، نتيجة سوء الأحوال الجوية بمنطقة الإطلاق.

مع "ماسك"

وقبل التحليق بساعات، غرّد برانسون عبر حسابه الرسمي على تويتر بصورة له مع الملياردير الأميركي إيلون ماسك، مؤسس ومدير شركة سبايس إكس، وكتب عليها: "من الجديد بداية يوم جميل مع صديق".

سرعة "3 ماخ"

وقد أثارت السرعة الكبيرة لطائرة SpaceShipTwo الفضائية فضول جمهور المتابعين للبث الحي لعملية الإطلاق، فبعد انفصال الطائرة الفضائية عن المركبة الأم VMS EVE، والمسماة على اسم والدة "برانسون"، استغرقت "سبايس شيب تو" نحو 55 ثانية فقط لتصل سرعتها من 0.5 ماخ إلى 3 ماخ.

ويعد مقياس "ماخ" وحدة قياس سرعة الأجسام التي تسير بسرعات فائقة مثل الطائرات النفاثة، ويتم تحديده بنسبة السرعة المحليّة لجسم مائع إلى سرعة الصوت في الجسم المائع ذاته.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.