Open toolbar
مانشستر يونايتد يتعرض لهزيمة ثقيلة قد تُعجل برحيل المدرب سولشاير
العودة العودة

مانشستر يونايتد يتعرض لهزيمة ثقيلة قد تُعجل برحيل المدرب سولشاير

أولي جونار سولشاير مدرب مانشستر يونايتد (يمين) رفقة لاعبه برونو فرنانديز (وسط) بعد الهزيمة أمام واتفورد - Reuters

شارك القصة
Resize text
برمنجهام-

مني مانشستر يونايتد بخسارته الرابعة في 5 مباريات بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم حيث سقط بنتيجة 4-1 أمام واتفورد، ليزداد الضغط على المدرب أولي جونار سولشاير، اليوم السبت.

وفرض واتفورد سيطرته في الشوط الأول وسجل بواسطة جوشوا كينج وإسماعيلا سار، الذي أهدر قبل الهدف ركلة جزاء سددها مرتين بعد تألق الحارس دافيد دي خيا.

وقلص البديل دوني فان دي بيك الفارق ليونايتد بعد الاستراحة في الدقيقة 50، لكن الفريق انهار بعد طرد المدافع هاري مجواير عقب خطأ عنيف قبل 20 دقيقة من النهاية.

وحسم واتفورد الانتصار بهدف من البديل جواو بيدرو، ثم اختتم إيمانويل دينيس الأهداف في اللحظات الأخيرة.

وتأتي الخسارة الكبيرة قبل أن يخوض يونايتد مباراة مهمة في دوري أبطال أوروبا أمام فياريال، ثم مواجهة تشيلسي متصدر الدوري الإنجليزي مطلع الأسبوع المقبل.

ويقبع يونايتد في المركز السابع برصيد 17 نقطة، وبفارق 12 نقطة عن تشيلسي، بينما يأتي واتفورد في المركز الـ16 وله 13 نقطة من 12 مباراة.

توقف الجدل عن وضع سولشاير في أولد ترافورد خلال فترة التوقف الدولية، لكن الحديث سيعود مجدداً بعد الخسارة.

واستقبل يونايتد 15 هدفاً في آخر 5 مباريات بالدوري وسط غضب كبير من مشجعيه.

وقال دي خيا حارس يونايتد "لا يوجد الكثير الذي يمكن قوله. من المحرج أن نتابع مانشستر يونايتد يلعب كما لعب اليوم. هذا غير مقبول بأن نلعب بهذا الشكل".

وأضاف "من السهل إلقاء اللوم على المدرب أو الجهاز لكن أحياناً يتعلق الأمر باللاعبين. نحتاج إلى الظهور بشكل أفضل كثيراً".

وتابع "من الصعب متابعة الفريق يلعب. هذا كابوس بعد كابوس. هذا أمر غير مقبول".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.