Open toolbar

شعار وكالة الفضاء الروسية "روسكوزموس". - REUTERS

شارك القصة
Resize text
موسكو -

كشفت وكالة الفضاء الروسية، الاثنين، لأول مرة عن نموذج فعلي لما ستبدو عليه محطة الفضاء الروسية الجديدة المخطط لها، ما يشير إلى أن موسكو جادة في الانسحاب من محطة الفضاء الدولية، والعمل بمفردها في مجال الفضاء.

وقدمت وكالة الفضاء الوطنية الروسية "روسكوزموس" نموذجاً لمحطة الفضاء المزمعة، والتي أطلق عليها الإعلام الحكومي الروسي اسم "روس"، الاثنين في منتدى "الجيش-2022"، وهو معرض صناعي عسكري على مشارف موسكو.

وقال يوري بوريسوف، الذي عينه الرئيس فلاديمير بوتين الشهر الماضي رئيساً للوكالة، إن روسيا ستترك محطة الفضاء الدولية بعد عام 2024 وتعمل على تطوير محطتها المدارية الخاصة.

مزايا المحطة الجديدة

وقالت "روسكوزموس" في بيان، إنه سيتم إطلاق المحطة الفضائية الجديدة على مرحلتين، من دون أن تحدد مواعيد.

وأضافت أن المرحلة الأولى ستشهد بدء تشغيل محطة فضائية مكونة من 4 وحدات، تليها لاحقاً وحدتان أخريان ومنصة خدمة.

وأوضحت أن ذلك سيكون كافياً لاستيعاب ما يصل إلى 4 رواد فضاء، بالإضافة إلى المعدات العلمية، مشيرة إلى أن المحطة الجديدة ستوفر لرواد الفضاء الروس رؤية أوسع للأرض لأغراض المراقبة، أكثر مما يتمتعون به في قطاعهم الحالي.

انسحاب محتمل

ومنذ غزو أوكرانيا في فبراير الماضي، والعقوبات الغربية التي أضرت بالعلاقات، تهرع روسيا لتقليل الاعتماد على الدول الغربية والمضي قدماً بمفردها، أو التعاون مع دول مثل الصين وإيران في مجال الفضاء. وأضر الغرب، الذي يتهم روسيا بشن حرب عدوانية على أوكرانيا، بالاقتصاد الروسي بعقوبات تهدف إلى حرمان موسكو من التكنولوجيا والمعرفة التقنية والأموال.

وتم إطلاق محطة الفضاء الدولية عام 1998، وهي مأهولة باستمرار منذ نوفمبر 2000 في إطار شراكة بقيادة الولايات المتحدة وروسيا، وتضم أيضاً كندا واليابان و11 دولة أوروبية.

وتقول "إدارة الفضاء والطيران الأميركية" (ناسا)، التي تحرص على إبقاء محطة الفضاء الدولية في الخدمة حتى عام 2030، إنها لم تتلقَّ تأكيداً رسمياً للانسحاب الروسي، وإنها فهمت في ما مضى أن موسكو ستستمر في المشاركة حتى عام 2028.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.