Open toolbar

نيمار دا سيلفا وكيليان مبابي لاعبا باريس سان جيرمان الفرنسي - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" توقيع عقوبات مالية على 8 أندية لاختراقها قواعد اللعب المالي النظيف، خلال الفترة بين عامي 2018 و2022.

وقال يويفا، يوم الجمعة، إن أندية ميلان وإنتر ميلان ويوفنتوس وروما من إيطاليا، وباريس سان جيرمان وموناكو ومرسيليا من فرنسا وبيشكتاش التركي، عوقبت بغرامات متباينة يبلغ إجمالي قيمتها 172 مليون يورو.

ويعد سان جيرمان بطل الدوري الفرنسي  صاحب حصة الأسد من هذه الغرامات بقيمة 65 مليون يورو، وخلفه روما الإيطالي بـ35 مليون يورو، في حين لم تتخطَّ الغرامة الموقعة على كل من موناكو ومرسيليا وبيشكتاش حاجز المليون يورو.

وأضاف الاتحاد الأوروبي في بيانه أن الأندية ملزمة بسداد 15% من إجمالي الغرامات، ما يعادل 26 مليون يورو، في حين يعد باقي المبلغ مشروطاً بالتزام الأندية باتفاقات التسوية. 

ووافقت 6 أندية على أن تستمر التسوية خلال المواسم الثلاث المقبلة، في حين طلب إنتر ميلان وروما مهلة لموسم رابع.

وتسمح قواعد "يويفا" للعب المالي النظيف بخسائر تصل إلى 30 مليون يورو على مدى 3 سنوات، ولكن في ظل جائحة فيروس كورونا سمح الاتحاد الأوروبي بتخطي هذا الرقم قليلاً.

ويعد الموسم الحالي هو الأخير للقواعد المعمول بها حالياً، فاعتباراً من عام 2023 سيطبق الاتحاد الأوروبي نظاماً جديداً، حيث سيسمح للأندية بإنفاق نسبة محددة من دخلها فقط على رواتب اللاعبين والانتقالات وعمولات الوكلاء.

وسيسمح "يويفا" بإنفاق 90% من إيرادات الأندية في عام 2023 و80% في عام 2024 و70% اعتباراً من عام 2025.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.