Open toolbar
هكذا أنقذ الكونجرس الإدارة الأميركية من الشلل
العودة العودة

هكذا أنقذ الكونجرس الإدارة الأميركية من الشلل

الرئيس الأميركي جو بايدن خلال توقيع نص الميزانية المؤقتة في البيت الأبيض - 30 سبتمبر 2021 - twitter@POTUS

شارك القصة
Resize text
دبي-

أقرَّ الكونجرس الأميركي، الخميس، ميزانية مؤقتة لتجنيب الولايات المتحدة شللاً في الإدارات الحكومية، مريحاً بذلك الرئيس جو بايدن من أحد الجبهات الكثيرة التي يصارع فيها، لتمرير مشاريعه في الكابيتول.

وبتأييد 254 نائباً ومعارضة 175 صادق مجلس النواب على الميزانية المؤقتة، التي تمدد الميزانية الحالية إلى الثالث من ديسمبر، بعدما تبنى مجلس الشيوخ النص بغالبية كبيرة في وقت سابق الخميس.

ووقع بايدن نص الميزانية قبل منتصف الليل بتوقيت الشرق الأميركي، لتجنيب البلاد إغلاقاً فجائياً للإدارات الفدرالية.

وقال الرئيس الأميركي في تغريدة على تويتر، بعد توقيع نص الميزانية: "وقعت الليلة تشريعاً لمواصلة تمويل الحكومة حتى شهر ديسمبر، وهذا التشريع يمول عدداً من احتياجاتنا الأساسية، مثل مواجهة جائحة كورونا، وإعادة توطين حلفائنا الأفغان، وتقديم المساعدات خلال الكوارث"، مضيفاً: "يمنحنا هذا النص مزيداً من الوقت لتمرير نص طويل الأجل، وتقديمه للشعب الأميركي".

خلافات "سقف الدين"

وذكرت وكالة "بلومبرغ" أن مشروع قانون الميزانية المؤقتة، تم تمريره في مجلسي النواب والشيوخ بعد أن تخلى الديمقراطيون عن محاولة سابقة لإرفاق القانون بتعليق سقف الدين، وذلك إثر معارضة قوية من الجمهوريين لهذا الإجراء.

وكان أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريون عرقلوا، في وقت سابق، نسخة من القانون بسبب تضمنها الإشارة إلى تعليق سقف الدين حتى 16 ديسمبر من العام المقبل.

وأشار الجمهوريون إلى أن اللجوء إلى ميزانية مؤقتة في آخر لحظة، كان بسبب إصرار الديمقراطيين الأسبوع الماضي على ربط مشروع قانون الميزانية بسقف الدين.

وقالت عضوة لجنة الاعتمادات في مجلس النواب الأميركي، النائبة الجمهورية من تكساس كاي جيرينجر: "لم نكن في حاجة إلى الوصول بالموضوع حتى الساعات الأخيرة قبل الموعد النهائي"، مشيرة إلى أن تصويتها ضد مشروع القانون الأسبوع الماضي كان بسبب "قضية الدين".

بدورها، اتهمت رئيسة لجنة الاعتمادات، النائبة الديمقراطية روزا ديلاورو، الجمهوريين بـ"تهديد اقتصاد البلاد، من أجل تسييس قضية سقف الدين".

وقالت إن "المسألة لا تتعلق، كما يقول بعض الزملاء، بالدفع من أجل الإنفاق في المستقبل، وإنما تتعلق بالدفع مقابل ما مضى"، مشيرة إلى أن الوقت حان "لرفع سقف الدين من أجل أن نفعل ذلك".

وكانت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين حذرت، بحسب وكالة "فرانس برس"، من احتمال نفاد أموال الحكومة في 18 أكتوبر، ما لم يرفع الكونجرس سقف الاقتراض الفدرالي.

لكنَّ الجمهوريين يقولون إنهم لن يساعدوا، رغم أنهم ضغطوا بهذا الاتجاه في عهد الرئيس السابق دونالد ترمب، لأنهم لا يريدون أن يشاركوا في حزمة الإصلاحات الاجتماعية الضخمة  للديموقراطيين.

إسقاط تمويلات القبة الحديدية

ووفقاً لـ"بلومبرغ"، فقد احتوى مشروع قانون الميزانية المؤقتة على 28.6 مليار دولار للولايات التي تتعافى من الأعاصير وحرائق الغابات، إضافة إلى 6.3 مليار دولار لإعادة توطين اللاجئين من الحرب الأميركية في أفغانستان.

ولم تتضمن الميزانية المؤقتة، بحسب "بلومبرغ"، تمويلات بمليار دولار كانت مخصصة لنظام الصواريخ الدفاعي الإسرائيلي المعروف بالقبة الحديدية، على الرغم مما وصفته الوكالة بـ"الدعم الواسع" للبند المتعلق بهذه التمويلات.

وقالت الوكالة الأميركية إن مجلس النواب أقرَّ قانوناً منفصلاً لتقديم هذه التمويلات، وقد يمرر مجلس الشيوخ هذا القانون قريباً، وفقاً لأعضاء في المجلس من الحزبين.

وتم اللجوء إلى ميزانية مؤقتة نظراً لكون مشاريع القوانين العادية للاعتمادات للعام المالي 2022، والتي يبلغ عددها 12، لم يتم اعتمادها كقوانين في ظل خلاف بين الديمقراطيين والجمهوريين حول مستويات الإنفاق على الجيش والبرامج المحلية.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.