Open toolbar

عاملة صحية تقوم بتطعيم رجلين على دراجة نارية بلقاح مضاد لكورونا في أكرا عاصمة غانا- أكرا- 26 أبريل 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
جنيف-

تلقى نصف سكان الدول الفقيرة جرعتين من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا حتى الآن، وذلك حسبما أعلن تحالف "جافي" الذي يعمل على زيادة نسبة التلقيح في تلك الدول.

ورحّب التحالف بالجهود التي تم إحرازها في مجال تقليص الفجوة في الحصول على اللقاحات بين الدول الغنية والدول الفقيرة. ويدير التحالف، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ومنظمات أخرى، آلية كوفاكس التي تعمل على توزيع عادل للقاحات والعلاجات المضادة لكورونا حول العالم.

وحصل نحو 50% تقريباً من مجموع سكان 92 من الدول ذات الدخل المنخفض والحاصلة على لقاحات يمولها مانحون، على جرعتين من لقاحات مضادة لكورونا.

ولطالما ندد تحالف "جافي" مع الأمم المتحدة بنقص التعاون في مجال الحصول على اللقاحات ضد كورونا.

وأشار التحالف في بيان إلى أنه "رغم استمرار عدم المساواة، أحرزت الدول ذات الدخل المنخفض تقدماً لافتاً" بحيث بلغت "مستوىً حاسماً في نسبة التلقيح ضد كورونا".

وتم تحقيق جهود كبيرة منذ بداية عام 2022 حين كان 31% فقط من سكان الـ92 دولة حصلوا على جرعتين من اللقاح.

وأشاد التحالف بالحكومات التي أعطت أولوية التلقيح للعاملين الصحيين، وهم من الأكثر عرضة للخطر، بحيث تلقى أكثر من 80% من منهم اللقاح المضاد لكورونا في معظم الدول ذات الدخل المنخفض.

وتحدّث المدير العام بالإنابة لمكتب "كوفاكس" ضمن تحالف "جافي" ديريك سيم عن "تقدّم حيوي"، لكنه نبّه من أنه "لم يتم التغلب على الجائحة بعد". وقال: "تستمر الإصابات والوفيات بالارتفاع وتشكل المتحورات الجديدة تهديداً لنا جميعاً".

ومنذ أصبح أول اللقاحات المضادة لكورونا متاحاً، وزّعت "كوفاكس" أكثر من 1.4 مليار جرعة على الدول ذات الدخل المنخفض.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.