Open toolbar

صامويل إيتو (وسط الصورة) رئيس الاتحاد الكاميروني لكرة القدم - 10 ديمسبر 2021 - AFP

شارك القصة
Resize text
ياوندي -

أعلن الاتحاد الكاميروني لكرة القدم في بيان، استدعاء 44 لاعباً من ثمانية فرق مختلفة لجلسة استماع الشهر المقبل بشأن مزاعم حول التزوير في العمر أو الهوية.

وقال الاتحاد الكاميروني، الاثنين، إنه يجب أن يحضر اللاعبون برفقة رؤساء أنديتهم لإجراء تحقيق شخصي في الفترة من 4 إلى 8 يوليو.

وهناك شكوك بالنسبة لكل هؤلاء الأشخاص تتعلق  بـ"تزوير العمر و/ أو الهوية وحدوث تواطؤ".

وأضاف البيان: "الأطراف المعنية مدعوة للمثول في جلسة استماع سواء كان ذلك برفقة المحامي أو لا". وأكد الاتحاد الكاميروني أنه ستكون هناك عواقب للغائبين عن الجلسة.

وتمثل هذه الخطوة محاولة نادرة في إفريقيا لوقف التزوير في العمر أو الهوية، حيث يمثل ذلك مشكلة كبيرة في اللعبة داخل القارة.

وهناك باستمرار اتهامات بالتزوير في أعمار اللاعبين وتحوم شكوك حول العديد من النجاحات الدولية لإفريقيا في بطولات الناشئين، لكن لم يكن هناك تقريباً أي جهد يذكر للتحقيق في ذلك أو إيقافه.

وتعهد صامويل إيتو رئيس الاتحاد الكاميروني الحالي ومهاجم الكاميرون وبرشلونة وإنتر ميلان السابق بإصلاح اللعبة في الدولة عندما فاز بمنصبه في ديسمبر.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.