Open toolbar

منظر لمستوطنة سوتك، بأرمينيا التي قيل إنها تعرضت لقصف أذربيجاني خلال الاشتباكات الحدودية الأخيرة مع أذربيجان، 14 سبتمبر 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
نيويورك-

اتهمت أرمينيا أذربيجان بالتحضير لهجوم عسكري جديد، وذلك خلال جلسة في مجلس الأمن الخميس، تبادل خلالها البلدان الاتهامات بالمسؤولية عن المواجهات العنيفة التي وقعت في الأيام الماضية على حدودهما، فيما قالت الأمم المتحدة إن ليس بامكانها التحقق من مزاعم الطرفين.

وقال السفير الأرميني لدى الأمم المتحدة مير مارجريان إن "هذا العدوان هو رد أذربيجان على جهود الوساطة التي تقوم بها المجموعة الدولية" معتبراً أنه "عبر أعمال العدوان هذه" اختارت باكو "حلاً عسكرياً للنزاع".

وأضاف: "نتلقى معلومات مفادها أنَّ وقف إطلاق النار الهش مهدد" متهماً أذربيجان "بالتحضير لهجوم عسكري جديد".

وكان يجري احترام وقف إطلاق النار الذي أعلنته روسيا، الوسيط التقليدي في هذه المنطقة، صباح الخميس على الحدود بعد يومين من الاشتباكات التي خلفت أكثر من 170 قتيلاً. وهذا التصعيد غير مسبوق منذ عام 2020، ويهدد بنسف عملية السلام الهشّة بين هذين البلدين المتنافسين في القوقاز.

"نسف عملية التطبيع"

من جهته، رفض سفير أذربيجان لدى الأمم المتحدة يشار تيمور أوغلو علييف، كل "مزاعم" أرمينيا متهماً يريفان بالسعي إلى "نسف عملية التطبيع الهشّة بعد النزاع".

وقال إنَّ هذه الاتهامات التي تستند إلى "بدع وتحريف المعلومات وخدع تظهر أنَّ أرمينيا بعيدة عن احترام التزاماتها الدولية".

من جانبها، قالت الأمم المتحدة إنه ليس بإمكانها تأكيد أو نفي هذه المعلومات في ظل عدم وجود مراقبين على الأرض.

وأوضح مساعد الأمين العام للأمم المتحدة المكلَّف بشؤون أوروبا وآسيا الوسطى، ميروسلاف ينكا، إن "البلدين وجّها رسالة إلى الأمين العام وإلى مجلس الأمن يدينان فيهما انتهاكات وقف إطلاق النار المبرم عام 2020 برعاية روسيا، وانتهاكات لأراضيهما".

وأضاف أنَّ "الأمم المتحدة ليست في وضع يمكنها من التحقق من هذه المعلومات أو تأكيدها"، معتبراً أنَّ "أحداث هذا الأسبوع هي تذكير صارخ بأن التوترات بين أرمينيا وأذربيجان قادرة على زعزعة استقرار المنطقة".

ودعا عدد من أعضاء مجلس الأمن إلى الحوار ورحبوا بوقف إطلاق النار. وقال المندوب الأميركي ريتشارد ميلز إن "القوات المسلحة يجب أن تفك الارتباط للسماح للطرفين بحل المشاكل العالقة عبر مفاوضات سلمية".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.