Open toolbar
بمنحة سعودية.. "مخيم الأزرق" للاجئين السوريين الأول عالمياً بالطاقة المتجددة
العودة العودة

بمنحة سعودية.. "مخيم الأزرق" للاجئين السوريين الأول عالمياً بالطاقة المتجددة

الرئيس التنفيذي للصندوق السعودي للتنمية سلطان بن عبدالرحمن المرشد، خلال تدشين مشروع تطوير شبكة الكهرباء في مخيم الأزرق للاجئين السوررين بالأردن، 7 يوليو 2021 - الشرق

شارك القصة
Resize text
الرياض -

دشنت السعودية، الأربعاء، مشروعاً لتطوير شبكة الكهرباء يعمل بالطاقة المتجددة في مخيم الأزرق للاجئين السوريين في الأردن، بتكلفة تجاوزت 9 ملايين دولار، وذلك بالتعاون والتنسيق مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وسيصبح هذا المخيم الأول من نوعه في العالم الذي تستخدم فيه الطاقة المتجددة، إذْ يعمل على توفير الطاقة النظيفة مجاناً لأكثر من 54 ألف لاجئ سوري، وتأمين التيار الكهربائي لأكثر من 10 ألاف مأوى، عبر ربط جميع مرافق المخيم بالشبكة الكهربائية.

وأطلق الرئيس التنفيذي للصندوق السعودي للتنمية سلطان بن عبدالرحمن المرشد، المشروع المقدم كمنحة من المملكة، بحضور عدد من كبار المسؤولين الأردنيين، وممثلين عن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين.

وأكد المرشد أن الدعم السعودي لسكان مخيم الأزرق، لم يقتصر على مشروع تطوير شبكة الكهرباء فحسب، "بل تضمن أيضاً مخصصات مالية بقيمة 3 ملايين دولار، تم تخصيصها لتوفير الرعاية الصحية والعلاجية، استفاد منها ما يزيد على 37 ألف لاجئ".

 وكشف المرشد أن المملكة أسهمت من خلال الصندوق السعودي للتنمية، في "دعم للاجئين السوريين والحكومات المستضيفة بـ300 مليون دولار، مع تنفيذ 17 مشروعاً، بقيمة 78 مليون دولار بالتعاون مع المفوضية السامية"، مشيراً إلى أن علاقة المملكة بالمفوضية "تمتد لأكثر من 10 سنوات، وقد قدمتا معاً الدعم لعدد كبير من اللاجئين حول العالم".

ونوه كبير مسؤولي العلاقات الخارجية الإقليمية في المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، مأمون محسن، بـ"الدور الذي قام به الصندوق في تطوير هذا المشروع المهم، الذي سيوفر الكهرباء لعشرات الآلاف من اللاجئين السوريين، الذين يعيشون في بيئة قاسية بالمخيم"، لافتاً إلى أن "تطوير شبكة الكهرباء أدى إلى تحسين حياة اللاجئين اليومية".

واعتبر السفير السعودي لدى الأردن نايف بن بندر السديري أن "تطوير شبكة مخيم الأزرق للاجئين، يعكس الجهود الكبيرة التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين، في دعم الأشقاء من اللاجئين السوريين، والمجتمعات المستضيفة لهم".

ويتمتع الصندوق السعودي للتنمية بتاريخ طويل في دعم القضايا الإنسانية، كونه أحد أهم الشركاء الرئيسيين للأمم المتحدة في دعم جهود الإغاثة الإنسانية الدولية.

وأسهمت المملكة العربية السعودية من خلال الصندوق في تقديم نحو مليار دولار أميركي لدعم 14 منظمة دولية، تعمل تحت مظلة الأمم المتحدة.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.