Open toolbar

الأميركية ماديسون كيز توجه التحية للجماهير بعد الفوز على إيلينا ريباكينا في بطولة سينسيناتي المفتوحة للتنس - 19 أغسطس 2022 - TWITTER/@WTA

شارك القصة
Resize text
دبي-

تغلبت ماديسون كيز على إيلينا ريباكينا بطلة ويمبلدون 6-2 و6-4 لتبلغ الدور نصف النهائي لبطولة سينسيناتي المفتوحة للتنس.

وستواجه كيز، الفائزة بلقب سينسيناتي لعام 2019، في نصف النهائي التشيكية بترا كفيتوفا الفائزة على الأسترالية أيلا تومليانوفيتش 6-3 و6-3.

وبعد فوزها على المصنفة الأولى عالمياً إيجا شفيونتيك في الدور الثالث، استغلت الأميركية البالغة من العمر 27 عاماً هذا الزخم في مباراتها بدور الثمانية بانتصار كاسح على ريباكينا المصنفة الـ25 عالمياً.

ووصلت كيز وريباكينا إلى دور الثمانية دون خسارة أي مجموعة وستواصل اللاعبة الأميركية الاحتفاظ بالسجل الذي لا تشوبه شائبة.

وقالت كيز التي بلغت نهائي بطولة أميركا المفتوحة 2017 "كنت أعلم أنها لاعبة رائعة ويمكنها تغيير الأمر في أي لحظة. لذلك عرفت أنه يجب علي أن أحاول البقاء في المقدمة لأنه في أي لحظة يمكنها الانطلاق بقوة. أعتقد أن هذا أحد مفاتيح التعامل معها. لو تراجعت، فستجدها تملي عليك إيقاع اللعب وتتحكم في اللقاء".

وعانت ريباكينا، وهي واحدة من أكثر اللاعبات ذات الضربات القوية في بطولات اتحاد اللاعبات المحترفات واحتلت المركز الثاني في قائمة ضربات الإرسال الساحقة هذا الموسم، من الإرسال طوال المباراة واكتفت بإرسال ساحق واحد بينما ارتكبت 4 أخطاء مزدوجة.

وفي المباراة الأولى لها على الملعب الرئيسي وفي ظل أجواء رطبة، انطلقت كيز في بداية رائعة وكسرت إرسال ريباكينا مرتين في طريقها نحو التقدم 4-0 قبل أن تتمكن لاعبة كازاخستان أخيراً من الاحتفاظ بإرسالها.

وبعد إضاعتها للمجموعة الأولى، تقدمت ريباكينا في المجموعة الثانية بكسر مبكر لإرسال منافستها لتتقدم 2-0.

لكن كيز استطاعت اكتساح الأشواط الخمسة التالية لتستعيد السيطرة وتتقدم 5-2، وتمكنت بعد هزة في المستوى تعرضت لها قبل النهاية من حسم المباراة عندما أعادت ريباكينا الكرة نحو الشباك.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.