Open toolbar

الممثل السوري جمال سليمان - المكتب الإعلامي لقنوات mbc

شارك القصة
Resize text
بيروت-

يعيش الممثل السوري جمال سليمان، حالة من النشاط الفني في موسم دراما رمضان لهذا العام، بعودته إلى المسلسلات اللبنانية بعد غيابٍ دام نحو 7 أعوام، منذ مسلسل "العراب" الذي عُرض عام 2015، حيث يواصل حالياً تصوير مشاهده في المسلسل اللبناني "ظل"، تمهيداً لعرضه في شهر رمضان ، بجانب مسلسل "مين قال؟" للمخرجة نادين خان.

و"ظل" يضم مجموعة من الممثلين السوريين واللبنانيين بجانب جمال سليمان، منهم عبد المنعم عمايري، وكندا حنا، ويوسف الخال، وجيسي عبدو، ومي سحاب، وإيلي متري وأنجو ريحان وغيرهم، والعمل فكرة سيف رضى حامد، وسيناريو زهير رامي الملك، والإخراج للمخرج المصري محمود كامل.

وأشار جمال سليمان، إلى اعتذاره عن المُشاركة في "ظل" العام الماضي، لانشغاله وقتها بتصوير مسلسله المصري "الطاووس"، قائلاً: "الآن عُدت إلى المسلسل، الذي تأجل عام 2021 بسبب الطروف التي شهدها لبنان، كما تغيّر دوري كلياً".

وأشاد بأداء المخرج محمود كامل، والذي يتعاون معه لأول مرة، قائلاً: "يصوّر العمل بطريقة مختلفة غير تقليدية، فالأيام الثلاثة الأولى من العمل كانت صعبة، ولكن مع الوقت بدأنا نفهم بعضنا أكثر، والأمور تسير بشكل جيد".

مصمم أزياء

وأرجع المُمثل السوري جمال سليمان، خلال حديثه لـ"الشرق"، أسباب قبوله المُشاركة في مسلسل "ظل"، بعدما اعتذر عنه أول مرة، إلى أنّ: "قصة العمل أعجبتني كثيراً، كونها تستعرض قضية ملاحقة أو ملازمة الماضي للحاضر"، موضحاً أنّ "المسلسل يطرح سؤالاً: هل نستطيع أن نلغي الماضي من حياتنا؟ وهل ينسانا الماضي إذا قررنا نحن نسيانه؟ وهل ما نفعله في الماضي قد لا ندفع ثمنه عاجلاً أو آجلاً؟". 

وكشف عن تفاصيل شخصيته في المسلسل، موضحاً أنه يُجسد دور مصمم أزياء شهير يُدعى "جبران الصافي"، والذي يترعرع وهو يتيم الأم والأب بعدما توفيا في حادث سيارة حيث كان معهما داخلها، لكنه بقي على قيد الحياة، وربّته عمته الخيّاطة المشهورة، وعندما كبر أرسلته عمته إلى باريس مدينة الموضة، ليدرس تصميم الأزياء هناك، إلى أنّ أصبح مصمّماً معروفاً.

عالم غريب

وأوضح جمال سليمان، أنه اقترح على الجهة المنتجة، بأن يكون البطل مصمم أزياء، متابعاً: "غيرت بهوية الشخصية لتكون مرِنة ولديها مساحة أوسع كي أتحرك فيها، واتفقنا مع الكاتب والمخرج على إعادة كتابة النص بناءً على طلبي". 

وقال إنّ "تصوّرنا عن الفنانين ومصمّمي الأزياء هو بالضرورة شخص مرهف كثيراً وحساس ورقيق، لكن هذا ليس دقيقاً، فهذه فكرة مبتذلة"، معتبراً أنّ: "عالم مصممي الأزياء، غني جداً والأشخاص الذي يعملون بهذه المهنة أشخاص مختلفين، وعالمهم غريب قليلاً".

وأَضاف أنّ "هناك أحياناً فنانون مشهورون في إبداعاتهم وفنونهم، ولكن في حياتهم الشخصية هم بمنتهى القساوة حتى على أنفسهم، مثل فان غوغ الذي قطع أذنه، وآخرون يضربون زوجاتهم مثلاً، وكانت حياتهم مليئة بالعنف، فليس بالضرورة أن يكون الفنان كما نتخيّله، وكأنه هائم على وجوهه بالرومانسية والحب والمشاعر الحسّاسة والرقيقة، فهم في النهاية بشر".

 "مين قال" 

وتطرق جمال سليمان، إلى تجربته الدرامية الثانية، المُقرر عرضها في موسم رمضان، على منصة شاهد و"mbc"، حيث يُشارك في بطولة المسلسل المصري "مين قال؟"، والمكوّن من 15 حلقة فقط.

وأوضح أنه يُجسد دور رجل أعمال معروف درس الكيمياء، ولديه ولد وبنت، وأولويته في الحياة تتمحور حول تعليمهما في أفضل في الجامعات ويتخرّجان ويكونان ناجحين في الحياة".

ويرى أنّ "قصة المسلسل تشغل بال كل العائلات العربية حالياً، إذ أنّ العمل يبحث عن مقاييس النجاح اليوم والطرق المؤدية إليه، فالطريق الذي عرفه مثلاً جيلي والجيل الأكبر يختلف كثيراً عما يعرفه أولادنا اليوم، بسبب التطور الكبير للعالم الافتراضي والتكنولوجيا".

المسلسل من إخراج نادين خان وتأليف محمد الحناوي، وبطولة أحمد داش، وجمال عبد الناصر، وديانا هشام، وإلهام صفي الدين وأحمد زيزو، ويعالج قصص الشباب والمراهقين وقضاياهم والصراعات التي يخوضونها مع الفئات العمرية الأخرى بسبب وجهات نظرهم المختلفة.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.