Open toolbar

صراع على الكرة بين فرانتشيسكو أتشيربي لاعب إيطاليا وتيمو فيرنر لاعب ألمانيا خلال مباراة المنتخبين في دوري الأمم الأوروبية - 4 يونيو 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
بولونيا-

أحرز يوشوا كيميش هدفاً ليمنح ألمانيا التعادل 1-1 مع مضيفتها إيطاليا في دوري الأمم الأوروبية والحفاظ على سجلها الخالي من الهزيمة مع المدرب هانز فليك.

وأشركت إيطاليا، التي تسعى لتجاوز خيبة أمل عدم تأهلها لكأس العالم للمرة الثانية على التوالي، تشكيلة احتياطية في مباراتها بالمجموعة الثالثة في بولونيا، ومنحت فريق المدرب فليك اختباراً صعباً.

وافتتح لورينتسو بيليجريني لاعب روما التسجيل لإيطاليا قبل 20 دقيقة من النهاية، وبدا المنتخب في طريقه لفوزه الثاني في آخر 6 مباريات لكن كيميش أدرك التعادل بعد ذلك بثلاث دقائق.

وفازت ألمانيا في 8 مباريات، وتعادلت مرتين منذ تولي فليك المسؤولية عقب رحيل يواخيم لوف عن المنتخب بعد بطولة أوروبا العام الماضي.

وتلعب ألمانيا ضد إنجلترا يوم الثلاثاء فيما تلعب إيطاليا ضد المجر.

وأبلغ روبرتو مانشيني شبكة راي سبورت "من المؤسف اهتزاز شباكنا بعد التقدم مباشرة، كنا ساذجين، لأنها لم تكن مباراة سهلة خاصة في البداية".

وتابع: "هذه هي المرة الأولى التي تلعب فيها هذه المجموعة سوياً، وقامت بعمل رائع، عانينا عندما كان يجب علينا المعاناة، وهاجمنا عندما أردنا ذلك. اللاعبون قاموا بعمل رائع حقاً، ونجحنا في مجاراة ما يمكن وصفه بمنتخب قوي في الوقت الحالي".

وسعى مانشيني لخلط أوراقه بعد الهزيمة 3-0 أمام الأرجنتين في كأس الأبطال يوم الأربعاء وكان الحارس جيانلويجي دوناروما هو الوحيد الذي حافظ على مكانه في التشكيلة الأساسية.

لكن التشكيلة الجديدة أثارت الإعجاب، وكاد جيانلوكا سكامتشا مهاجم ساسوولو يهز الشباك في الشوط الأول بتسديدة من 25 متراً اصطدمت بالقائم.

وأهدر سيرج جنابري فرصة خطيرة لألمانيا عندما أطاح الكرة فوق المرمى من مدى قريب.

وواصل مانشيني ضخ دماء جديدة في تشكيلته، حيث منح فيلفريد نيونتو (18 عاماً) مشاركته الأولى مع إيطاليا، لينجح في صنع الهدف إلى بليجريني.

لكن الدفاع المتواضع كلف إيطاليا الكثير، حيث هز كيميش الشباك بتسديدة من داخل منطقة الجزاء.

وضغطت إيطاليا بحثاً عن الفوز، لكنها اكتفت بالتعادل، ليصبح فليك ثالث مدرب في تاريخ ألمانيا يحافظ على سجله الخالي من الهزيمة في أول 10 مباريات بعد سيب هيربرجر ويوزف ديرفال.

وأبلغ كيميش شبكة آر.تي.إل التلفزيونية "سواء كانت نقطة مستحقة أم لا، فلا أعلم لكنها أقل مما كنت أرغب فيه. أردنا تحقيق الفوز".

وتابع: "نعلم أن إيطاليا في مرحلة تجديد في الوقت الحالي، ولم تكن بضرورة الحال أفضل تشكيلة لها على أرض الملعب، لذا أردنا الفوز".

وأضاف "لم نستطع تطبيق أسلوبنا، ولم نلعب بالضغط الذي أردناه، ربما يعود ذلك إلى الرطوبة والطقس الحار. أعلم أنه أتيحت لي فرصة جعل النتيجة 2-1 أيضاً وربما كان يجب علي التسجيل".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.