Open toolbar

لاعبو ألعاب الفيديو يتنافسون خلال مهرجان "إنسومنيا لألعاب الفيديو" في برمنجهام وسط إنجلترا - 17 أبريل 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
ستوكهولم -

أعلنت مجموعة "إمبرايسر" السويدية لألعاب الفيديو الاثنين الاستحواذ على ثلاثة استوديوهات يعود لها الفضل في تطوير ألعاب ناجحة بينها "Tomb Raider" و"Deus Ex"، من شركة "سكوير إنيكس" اليابانية.

وأوضحت "إمبرايسر" في بيان أنها استحوذت على الاستوديوهات الأميركية الشمالية الثلاثة "كريستال دايناميكس" و"إيدوس مونتريال" و"سكوير إنيكس مونتريال"، في صفقة بلغت قيمتها الإجمالية 300 مليون دولار وتطال 1100 موظف.

ولفتت المجموعة السويدية إلى أن الصفقة تشمل حقوق الملكية الفكرية لألعاب ناجحة عدة بينها Tomb Raider التي تتجسد من خلال شخصية عالمة الآثار الشهيرة لارا كروفت.

وأوضح مدير عام "إمبرايسر" وأحد مؤسسيها لارس فينجيفورس، قائلاً: "نحن سعداء لضم هذه الاستوديوهات إلى مجموعة إمبرايسر. إنها تراخيص رائعة ومواهب إبداعية من الطراز العالمي وأثبتت سمعتها الممتازة مرات عدة في العقود الأخيرة".

وتشمل الصفقة الاستحواذ على الحقوق الفكرية للعبة الخيال العلمي "Deus Ex"، ولعبة "Thief" التي يؤدي فيها اللاعبون شخصيات لصوص يتعين عليهم إخفاء جرائمهم بأكبر مقدار ممكن.

ولا يزال يتعين الحصول على موافقة الهيئات الناظمة لإتمام الصفقة، في خطوة يُتوقع حصولها بين يوليو وسبتمبر.

وتتخذ مجموعة "إمبرايسر"، المعروفة سابقاً باسم "تي إتش كيو نورديك"، مقراً لها في مدينة كارلشتات الصغيرة في غرب السويد.

وأنجزت المجموعة صفقات استحواذ كثيرة في السنوات الأخيرة، وهي ستضم بعد إنجاز الصفقة الجديدة 14 ألف موظف و124 استوديو داخلياً لتطوير الألعاب.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.