Open toolbar

الرئيس الأميركي جو بايدن خلال محادثات مع الرئيس الصيني شي جين بينج - AFP

شارك القصة
Resize text
شنغهاي/دبي-

قال وزير الخارجية الصيني وانج يي، إن بلاده "لن تقبل أبداً أي إكراه، أو ضغط خارجي"، مشدداً على أنها "تقف على الجانب الصحيح من التاريخ بشأن الأزمة الأوكرانية".

وتأتي تصريحات وزير الخارجية الصيني بعد ساعات من اتصال هاتفي بين الرئيس الصيني شي جين بينج ونظيره الأميركي جو بايدن، قالت الإدارة الأميركية إنه تضمن توضيحاً لـ"عواقب" توفير الصين مساعدة لموسكو في غزوها لأوكرانيا.

ونقل بيان نشرته وزارة الخارجية الصينية، الأحد، عن وانج يي قوله، إن بكين "تقف على الجانب الصحيح من التاريخ بشأن الأزمة الأوكرانية كما سيثبت الوقت ذلك"، وإن "موقفها يتماشى مع رغبات معظم الدول".

"موقفنا موضوعي وعادل"

وقال شي خلال اتصال عبر الفيديو لبايدن، إنه "لا بد من انتهاء الحرب في أوكرانيا في أقرب وقت ممكن"، ودعا دول حلف شمال الأطلسي إلى إجراء حوار مع موسكو. ولكنه لم ينح باللوم على روسيا وذلك حسب بيانات أصدرتها بكين بشأن الاتصال، وفق "رويترز".

ولكن وزير الخارجية الصيني، إن "أهم رسالة بعث بها شي هي أن الصين تمثل دائماً قوة للحفاظ على السلام العالمي".

وأضاف: "ندافع دائماً عن الحفاظ على السلام ومعارضة الحرب" مؤكداً أن الصين "ستصدر أحكاماً مستقلة".

وتابع قائلاً إن "موقف الصين موضوعي وعادل ويتماشى مع رغبات معظم الدول. وسيثبت الوقت أن مواقف الصين في الجانب الصحيح من التاريخ".

وكانت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، أوضحت في إيجاز صحافي، أن البيت الأبيض "يظل قلقاً من احتمال تقديم الصين مساعدة عسكرية لروسيا"، ولكنه "سيراقب ما يحدث".

وأضافت أنها لن تمنح تقييماً للاتصال أو موقف الصين خلال المكالمة، لكن الحديث بين الزعيمين ركز على وجهة نظر الولايات المتحدة والخطوات التي نفذتها مع الحلفاء.

وأضافت أن تحرك الصين للوقوف مع روسيا سيكون جزءاً من النقاشات حين يسافر بايدن إلى أوروبا الأسبوع المقبل.

موقف الصين

من جهته، أبلغ الرئيس الصيني نظيره الأميركي بأن الحرب في أوكرانيا يجب أن تنتهي في أقرب وقت ممكن، ودعا دول حلف شمال الأطلسي إلى إجراء حوار مع موسكو، لكنه لم يوجه اللوم إلى روسيا بشأن الغزو.

وبحسب بيان وزارة الخارجية الصينية، قال شي لبايدن إن الصراعات والمواجهات ليست في مصلحة أحد.

وتابع أن "الأولويات القصوى الآن هي مواصلة الحوار والمفاوضات وتجنب وقوع خسائر في صفوف المدنيين ومنع حدوث أزمة إنسانية ووقف القتال وإنهاء الحرب في أقرب وقت ممكن".

وأضاف شي أنه يتعين على جميع الأطراف دعم الحوار والمفاوضات بين روسيا وأوكرانيا بشكل مشترك، بينما يتعين على الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي إجراء محادثات مع روسيا لحل "جوهر" الأزمة الأوكرانية وتبديد المخاوف الأمنية لكل من روسيا وأوكرانيا.

وقال نائب وزير الخارجية لي يوتشنج، السبت، إن العقوبات التي فرضتها الدول الغربية على روسيا بشأن أوكرانيا أصبحت "شائنة" بشكل متزايد.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.