Open toolbar
منع دجوكوفيتش من دخول أستراليا ينذر بأزمة دبلوماسية مع صربيا
العودة العودة

منع دجوكوفيتش من دخول أستراليا ينذر بأزمة دبلوماسية مع صربيا

الصربي نوفاك دجوكوفيتش متصدر تصنيف لاعبي التنس العالمي - REUTERS

شارك القصة
Resize text
ملبورن-

مُنع الصربي نوفاك دجوكوفيتش المصنف الأول عالمياً في التنس من دخول أستراليا، الخميس، رغم حصوله على إعفاء طبي من تطعيم كوفيد-19، ليتمكن من اللعب في بطولة أستراليا المفتوحة، فيما عبرت صربيا عن احتجاجها على هذه الخطوة.

وذكر مصدر مقرب من البطولة لوكالة رويترز، أن نجم التنس تم توقيفه في مطار تالامارين في ملبورن، وأرسل خطاباً للحكومة الأسترالية للإبلاغ عن رفض تأشيرة دخوله، وأنه يواجه إمكانية ترحيله من البلاد.

وفي وقت لاحق أكدت سلطات الحدود الأسترالية إلغاء التأشيرة.

وأضاف المصدر أن اللاعب الصربي وقع على مذكرة لتجنب الترحيل، وأنه في طريقه إلى فندق في ملبورن.

وقال مصدر إن اللاعب الصربي، الساعي للقبه الـ21 في البطولات الأربع الكبرى والانفراد بالرقم القياسي في البطولة التي تنطلق في 17 يناير، سيطعن ضد قرار ترحيله.

ووصل دجوكوفيتش إلى مطار تالامارين الساعة 11.30 مساء بتوقيت أستراليا، وتم اقتياده إلى غرفة عزل بواسطة الشرطة بعد إعلان السلطات الأسترالية أن تأشيرته لا تسمح بإعفاء طبي.

وأبلغ مصدر "رويترز" أن التأشيرة التي حصل عليها دجوكوفيتش، مشابهة لتأشيرة ثلاثة لاعبين دخلوا البلاد بالفعل.

ويهدد تحرك الحكومة الأسترالية بمشكلة دبلوماسية بين أستراليا وصربيا.

وكتب ألكسندر فوتشيتش رئيس صربيا في إنستجرام: "انتهيت للتو من محادثة هاتفية مع نوفاك دجوكوفيتش.. أبلغت نوفاك بدعم صربيا الكامل، وأن كل الهيئات تفعل كل ما في وسعها لإنهاء هذا التحرش بالمصنف الأول عالمياً".

وأضاف: "ستكافح صربيا من أجل نوفاك والحقيقة والعدالة بما يتماشى مع جميع قواعد القانون الدولي. نوفاك قوي، كما نعلم جميعاً".

وقالت وسائل إعلام صربية إن فوتشيتش استدعى السفير الأسترالي في بلجراد، وطلب دخول دجوكوفيتش للعب.

طعن وتصعيد ضد القرار

كتب سكوت موريسون رئيس وزراء أستراليا في حسابه على تويتر: "تم إلغاء تأشيرة السيد دجوكوفيتش. القوانين هي القوانين، خصوصاً عندما يتعلق الأمر بحدودنا. لا أحد فوق القانون. سياسات حدودنا المشددة كان لها الفضل في أن تكون معدلات الوفاة بفيروس كورونا في أستراليا من بين الأقل في العالم، وسنواصل حذرنا".

ووُجهت انتقادات حادة لموريسون رئيس وزراء أستراليا، بعد قرار حكومته إعفاء دجوكوفيتش من أخذ لقاح فيروس كورونا للمشاركة في أستراليا المفتوحة.

وفرضت أستراليا، وخصوصاً ولاية فيكتوريا، أطول فترة إغلاق في العالم وتسبب المتحور أوميكرون في زيادة حالات الإصابة بأعداد قياسية.

وقبل 11 يوماً من انطلاق "أستراليا المفتوحة"، ربما يصل طعن دجوكوفيتش، الذي رفض في الماضي الإعلان عن موقفه تجاه التطعيم، إلى المحكمة العليا.

وقال المصدر لـ"رويترز"، إن أساس مشكلة دجوكوفيتش هو أن تأشيرة النشاط المؤقت 408 التي سعى للحصول عليها لدخول أستراليا، تعالج الشخص القادم بإعفاء طبي ساري المفعول بالتساوي مع الشخص الذي تم تطعيمه.

وفي السابق شدد الاتحاد الأسترالي للتنس ومسؤولو الحكومة على أن دجوكوفيتش لم يحصل على معاملة خاصة للحصول على الإعفاء الطبي من لجنة من مسؤولي الصحة.

وقال كريج تايلي، الرئيس التنفيذي للاتحاد الأسترالي، إن اللجنة تتألف من أطباء من مجالات المناعة والأمراض المعدية والممارسة العامة وجميع الإعفاءات استوفت الشروط التي حددتها المجموعة الاستشارية الفنية الأسترالية للتحصين.

وكانت الحكومة الأسترالية تعهدت في وقت سابق باحترام قواعد عملية الإعفاء.

لكن عندما وصل دجوكوفيتش على متن رحلة طيران الإمارات، الأربعاء، تم اعتقاله من قبل سلطات الحدود.

وذكرت وسائل إعلام أسترالية أن سلطات الحدود زعمت أنه تقدم بطلب للحصول على تأشيرة خاطئة للحصول على إعفاء طبي.

انتقادات

ويواجه دجوكوفيتش، الفائز بتسعة ألقاب في ملبورن بارك منها آخر ثلاثة ألقاب، انتقادات في أستراليا، خصوصاً في ولاية فيكتوريا، التي تشهد وصول معدل التطعيم إلى 93% لمن هم فوق 12 عاماً.

وحذر رود ليفر، أسطورة التنس في أستراليا، من أن دجوكوفيتش ربما سيواجه عداء الجماهير المحلية.

وأبلغ ليفر شبكة نيوز كورب: "أعتقد أن الأمور ستسوء. أعتقد أن سكان ولاية فيكتوريا سيقولون ‭'‬‬نعم، نحب مشاهدته لكن في الوقت ذاته، هناك طريقة صحيحة وطريقة خاطئة‭'‬‬".

وأضاف: "نعم، إنك لاعب كبير وتقدم الأداء المنتظر، وتحرز العديد من الألقاب، لذا فالأمر لا يمكن أن يكون بدنياً، فما هي المشكلة؟".

وقالت كريستين وارتون، التي تقطن في ملبورن، إنها "وصمة عار".

وأضافت: "لقد فعلنا جميعاً الشيء الصحيح، حصلنا على جرعات التطعيم والجرعة المعززة، ولدينا شخص جاء من الخارج وفجأة تم إعفاؤه، ويمكنه اللعب، أعتقد أن هذا وصمة عار ولن أشاهده".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.