Open toolbar

أندريه شيفتشينكو مدرب منتخب أوكرانيا السابق - Pool via REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

قال أندريه شيفتشينكو، ‬نجم منتخب أوكرانيا السابق، إنه سيستغل شهرته لكشف حقيقة الغزو الروسي لبلاده أمام العالم وتكثيف الجهود لجمع المساعدات الإنسانية لضحايا الأزمة.

وأضاف شيفتشينكو، أحد أعظم لاعبي أوكرانيا والمدرب السابق للمنتخب الوطني، أنه أصيب بالصدمة في أول يومين بعد الغزو، الذي تصفه موسكو بأنه "عملية عسكرية خاصة".

وقال لصحيفة التايمز: "لكن سرعان ما فكرت في أفضل السبل التي يمكنني من خلالها مساعدة بلدي. قررت أن أفضل طريقة هي استخدام منصتي والتحدث وكشف الحقيقة للناس بشأن ما يجري وزيادة المساعدات الإنسانية".

وأضاف شيفتشينكو للصحيفة أنه يعتزم استضافة عائلتين من اللاجئين الأوكرانيين في منزله في إنجلترا.

وقال شيفتشنكو (45 عاماً): "أملك القدرة على استضافة لاجئين في منزلي، فلماذا لا أفعل ذلك؟ هؤلاء الناس لا يملكون شيئاً، وعلى العالم أن يساعد الآن.. كانت الاستجابة من جميع أنحاء العالم رائعة، لكن الوضع يزداد سوءاً. يموت المزيد من الناس، لذلك نحتاج جميعاً إلى بذل المزيد، وعلينا القيام بذلك الآن".

وقُتل الآلاف بينما قالت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين إن حوالي 10 ملايين شخص شردتهم الحرب.

وأطلق شيفتشينكو مبادرة تأمل في جمع مليوني جنيه إسترليني (2.64 مليون دولار) مبدئياً لمساعدة المتضررين، وبلغت التبرعات قرابة 294 ألف جنيه إسترليني، الثلاثاء.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.