Open toolbar

مجلس النواب العراقي في جلسة بتاريخ 28 فبراير 2022. - Twitter/@Parliament_iq

شارك القصة
Resize text
دبي-

حث زعيم التيار الصدري بالعراق مقتدى الصدر، في ساعة متأخرة من مساء الخميس، نواب المعارضة والمستقلين في البرلمان العراقي على حضور جلسة السبت لتشكيل "حكومة أغلبية إصلاحية".

وقال الصدر على تويتر: "يوم السبت.. ننتظر النواب المستقلين ونأمل منهم، بل ومن المعارضة الوطنية أيضاً وقفة مشرّفة من أجل شعبهم فهم ينتظرون بفارغ الصبر تشكيل حكومة أغلبية إصلاحية".

وأضاف: "فلتقف الموالاة والمعارضة يداً واحدة لبناء وطن حر مستقل ذي هيبة وسيادة وكرامة، بلا احتلال ولا تطبيع ولا إرهاب. فلا تستبدلوا جلسة البرلمان يوم السبت بمغنم أو مأدبة. فإنها وإن كانت (أدسم) إلا أن حضور الجلسة (أتم)".

وتابع الصدر "بل من المعيب أن يُترَكَ العراق وشعبه بلا حكومة، فإنه إن كان المستقل لا يبايع (الفاسدين) فمن المعيب أن يترك المستقل وطنه وعراقه بلا حكومة أغلبية إصلاحية. ومن المعيب أن نضع في الميزان (حكومة المحاصصة) و (حكومة الأغلبية الوطنية)، خصوصاً أن ميادين المقاومة وخيمة الإصلاح والكصكوصة تشهد لنا أننا لم ولن نهادن المحتل والطغاة والفاسدين والتبعيين. إذن لن تكون الحكومة المقبلة كسابقاتها".

وزاد: "فمن حضر الجلسة وإن لم يصوّت كان مستقلاً بحق وصدق. ومن تركها فهو ليس كذلك كما هو واضح"، محذراً من أن مقاطعة الجلسة "قد تكون بمثابة نهاية المجلس".

وأضاف الصدر أن الشعب العراقي ينتظر بفارغ الصبر تشكيل ما وصفها بحكومة "أغلبية إصلاحية".

ومن المقرر أن يجتمع مجلس النواب العراقي، السبت، لانتخاب رئيس الجمهورية.

حكومة بإرادة عراقية

وقبل ذلك، أكد رئيس الكتلة الصدرية النائب حسن العذاري أن جلسة السبت، ستمهد لتشكيل حكومة "بقرار وإرادة عراقية، بحسب تعبيره.

وقال العذاري، في بيان نقلته وكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "من ثمار جلسة مجلس النواب يوم السبت المقبل هو تشكيل الحكومة العراقية بقرار وإرادة عراقية حرة لأول مرة، وإقرار موازنة عام 2022، وإخراج البلد من أزمة اقتصادية متوقعة".

وأضاف: "سيتم الإسراع بإقرار المشاريع الخدمية والبنى التحتية للبلد، وإقرار المشاريع والقوانين التي ترفع من الحكومة إلى مجلس النواب، وتفعيل الدور الرقابي للبرلمان على الحكومة"، مشيراً إلى أن "أعضاء البرلمان سيمارسون دورهم النيابي من خلال تشكيل اللجان وجلسات البرلمان".

وتابع: "سيتم خلق جو ديمقراطي تنافسي نيابي يصب في صالح البلد، إضافة إلى الوفاء بالعهود من قبل النواب لناخبيهم وتقديم الخدمة التي يستحقونها".

واختتم العذاري بيانه قائلاً إن "هناك فوائد متعددة يطول ذكرها.. فلا تبيعوا حصاد زرعكم لغيركم، العراق أولى به".

رئيس الجمهورية العراقية

من جانبه، أكد الحزب الديمقراطي الكردستاني، الخميس، ثقته بتمرير مرشحه لرئاسة الجمهورية.

وقال النائب عن الحزب ماجد شنكالي، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "تحالف إنقاذ الوطن يعمل بكل جهده لكسب التأييد النيابي اللازم لتمرير مرشحه لرئاسة الجمهورية، ويجب ألا يستمر التعطيل وتتشكل الحكومة".

وأضاف أن "إعلان تحالف إنقاذ الوطن يعني إعلان الكتلة الأكبر، وتمرير رئيس الجمهورية بجلسة السبت يعني أن مرشح التحالف لرئاسة الوزراء سيمر أيضاً، والمستقلون وتحالف عزم هم بيضة القبان، ولا أحد يستطيع القول إن نصاب الجلسة مكتمل منذ الآن، وأيضاً لم يضمن الطرف المقابل الثلث المعطل".

وتابع أن "الحزب الديمقراطي سيمرر مرشحه ريبر أحمد لرئاسة الجمهورية سواء بجلسة السبت، التي تتطلب تأييد ثلثي أعضاء البرلمان أو الجلسة الثانية، التي قد تليها والتي تتطلب أغلبية النصف زائد واحد لأن تحالف إنقاذ الوطن هو الأكثر عدداً".

ولفت إلى أنه "لا توجد حالياً أي مفاوضات حول منصب رئيس الجمهورية مع الاتحاد الوطني الكردستاني، وفي حال انضوى في تحالفنا من الممكن أن تكون له مناصب وزارية في الحكومة المقبلة".

وفي وقت سابق، أعلن تحالف إنقاذ الوطن ترشيح ريبر أحمد لرئاسة الجمهورية ومحمد جعفر محمد باقر الصدر لرئاسة الوزراء قبيل عقد جلسة انتخاب الرئيس، السبت.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.