Open toolbar
بعد 23 عاماً..  "الثقافة المصرية" تنهي أعمال قصر ثقافة المنيا
العودة العودة

بعد 23 عاماً.. "الثقافة المصرية" تنهي أعمال قصر ثقافة المنيا

مقر قصر ثقافة المنيا، إحدى محافظات الصعيد في مصر - twitter/emcuture

شارك القصة
Resize text
المنيا-

أكدت وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبد الدايم، أهمية إنهاء عمليات تطوير قصر ثقافة المنيا باعتباره إضافة إلى البنية الثقافية ومقراً للتنوير في صعيد مصر، بعد تعثر دام 23 عاماً، لتحقيق "العدالة الثقافية بالبلاد".

وأشارت عبدالدايم خلال تفقدها الأعمال الإنشائية وتطوير ورفع كفاءة مسرح قصر ثقافة المنيا تمهيداً لافتتاحه نهاية العام الجارى، بحضور اللواء أسامة القاضى محافظ المنيا، إلى تواصل جهود استكمال خطة تحقيق العدالة الثقافية فى مصر والوصول بالمنتج الإبداعى للدولة إلى كافة مناطق الجمهورية.

من جانبه، أكد محافظ المنيا تقديم كافة أوجه الدعم اللازم لإتمام مساعى تنمية الوعى والارتقاء بالوجدان باعتبار القوى الناعمة إحدى الوسائل الفاعلة لبناء الإنسان. موضحاً أن الإبداع يلعب دوراً مهماً فى تنمية المجتمع ومواجهة التعصب.

وكانت وزيرة الثقافة ومحافظ المنيا قد استمعا إلى شرح تفاصيل مشروع العمليات الإنشائية الجارى الانتهاء منها لرفع كفاءة القصر من الشركة المنفذة ورئيس هيئة قصور الثقافة الذى أكد أن التطوير يتم وفقاً لأحدث النظم العالمية والتى تتناسب مع طبيعة المكان، مشيراً إلى أنه تم وضع مخطط للاستفادة الكاملة من مساحة القصر لخدمة أبناء المحافظة.

وبدأت عملية إنشاء قصر ثقافة المنيا عام 1998 وتعثر استكمال المشروع عدة مرات حتى تم إسناده للشركة المنفذة حالياً، ويقع المبنى فى قلب مدينة المنيا على مساحة 4 آلاف متر مربع ومساحة المبانى ألفا متر مربع، ويضم منصة المسرح وصالة الجمهور.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.