خجول "ذو ميول يمينية".. هذا هو الشاب الذي صفع الرئيس الفرنسي
العودة العودة

خجول "ذو ميول يمينية".. هذا هو الشاب الذي صفع الرئيس الفرنسي

لحظة اعتداء داميان تاريل على الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون، 8 يونيو 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

أصبح شاب فرنسي يُدعى داميان تاريل محط اهتمام واسع من قبل وسائل الإعلام العالمية، إثر اعتدائه على الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

الحادث وقع الثلاثاء خلال زيارة الرئيس الفرنسي لمدينة تان ليرميتاج في مقاطعة دروم جنوب شرقي البلاد، حيث اقترب ماكرون من مجموعة من الأشخاص احتشدوا وراء حواجز لاستقباله، كان من بينهم داميان.

وعندما همّ ماكرون بمصافحة داميان أمسك الأخير بذراع الرئيس وصفعه على خده الأيسر، وفقاً لما أظهرته مقاطع فيديو تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي وأكدت صحتها وسائل الإعلام الفرنسية.

وفي أعقاب الحادث، سعى ماكرون إلى التخفيف من أهمية ما حدث، واعتبر أنها "أفعال منفردة صادرة من أشخاص عنيفين". وقال الرئيس الفرنسي في مقابلة مع صحيفة "دوفين ليبر "، إنه "لا يمكن أن يمكن القبول بالعنف والكراهية سواء بالأقول أو الأفعال، وإلا ستكون الديمقراطية هي المهددة".

وأضاف ماكرون أنه لم يكن خائفاً على سلامته واستمر في مصافحة الناس بعد الصفعة.

"عاشق الألعاب القتالية"

يبلغ داميان، الذي اعتقلته الشرطة الفرنسية الثلاثاء عقب الحادث 28 عاماً، وينحدر من مقاطعة دروم، وفقاً لما أكدته النيابة العامة الفرنسية.

ونقلت "رويترز" عن مصادر مطلعة على التحقيقات الأربعاء، أن داميان يدير نادياً لعشاق فنون المبارزة بالسيوف التي ترجع إلى القرون الوسطى، وليس له سجل إجرامي سابق.

ووصفه مصدر على صلة بالتحقيقات، بأنه بدا "ضائعاً بعض الشيء وغريب الأطوار" عند اعتقاله.

ميول يمينية..

ونقلت قناة "بي إف إم" الفرنسية عن لويك، وهو أحد أصدقاء المتهم وكان معه عند وقوع الحادث، إنه لم يكن يتوقع أن يقدم داميان على صفع ماكرون. وأضاف: "إن داميان ليس شخصاً مزاجياً ذا طباع عنيفة، وما كنت لأصدق أنه قادر على صفع الرئيس، لو قيل لي ذلك قبل الحادث".

وأكد زميلان سابقان لداميان في الكلية والثانوية أن تصرفه كان مفاجئاً، مشيرين إلى أنه "لم يبد أبداً في السابق أي رأي سياسي أمامنا".

ولفتت القناة الفرنسية إلى أن أصدقاء داميان تاريل يصفونه بـ "الخجول"، مضيفةً أنه بدأ دراسات في مجال التحنيط دون إكمالها.

ومقابل خجله في الواقع، يبدو داميان أكثر نشاطاً في العالم الافتراضي، حيث يبدو اهتمامه بالآراء السياسية المتطرفة جلياً، فقد كشفت القناة الفرنسية أن داميان يتابع عدداً من القنوات على "يوتيوب" لشخصيات محسوبة على اليمين المتطرف، فضلاً عن قناة "Libertés"، اليمينية.

هل خطط لصفع ماكرون؟

ونقلت قناة "بي إف إم" عن مصادر على اطلاع بالملف أن داميان لم يستخدم حقه في التزام الصمت، أثناء التحقيق معه الأربعاء. وأضاف المصدر أنه أكد للمحققين أن تصرفه "كان عفوياً، ولم يأت عن تخطيط مسبق".

ومن المقرر أن يمثل داميان أمام المحكمة صباح الخميس، وفقاً لما أكدته مصادر من النيابة العامة لقناة "بي إف إم"، التي أشارت إلى أنه من المتوقع النطق بالحكم بعد الظهر.

ويتابع داميان بتهمة الاعتداء على ممثل السلطة الفرنسية أثناء أدائه واجباته الرسمية، وتصل عقوبتها إلى السجن 3 سنوات، وغرامة مالية تبلغ 45 ألف يورو.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.