Open toolbar

متظاهرون هنود أمام قطار أثناء احتجاجهم على قانون لتجنيد أفراد في القوات المسلحة في جيهان أباد- 16 يونيو 2022 - ANI via REUTERS

شارك القصة
Resize text
لوكناو (الهند)-

قالت الشرطة الهندية، الخميس إن حشوداً غاضبة أشعلت النار في عربة قطار، وأغلقت سككاً حديدية وطرقاً في احتجاجات على نظام جديد للتجنيد في الجيش.

وأوضح سانجاي سينج، المدير العام المناوب للشرطة في ولاية بيهار، شرقي البلاد، أن الاحتجاجات "اندلعت في نحو 12 منطقة، إذ أغلق المحتجون الطرق والسكك الحديد".

وأضاف: "أشعل المحتجون النار في عربة قطار بإحدى المناطق، ونهبوا محطة للسكك الحديد".

من جانبه، قال شاب أحاط به محتجون آخرون في منطقة جيهان أباد في ولاية بيهار لرويترز: "أين سنذهب بعد أن أصبح التجنيد أربع سنوات؟"، مضيفاً: "سنصبح مشردين بعد خدمة 4 سنوات، لذلك أغلقنا الطرق".

"درب النار"

وهذا الأسبوع، أعلنت حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودي عن إصلاح نظام التجنيد للقوات المسلحة التي يبلغ قوامها 1.38 مليون جندي يهدف إلى خفض متوسط سن الأفراد، وكذلك الإنفاق على معاشات التقاعد.

ويقضي النظام الجديد، الذي يسمى "درب النار" في اللغة الهندية، بتجنيد الشبان والشابات بين 17.5 و21 عاماً لـ 4 سنوات مع إبقاء ربعهم فقط في الخدمة فترات أطول.

وفي السابق، كانت القوات البرية والبحرية والجوية كل على حدة، تجند الأفراد لمدة 17 عاماً في العادة للرتب الأدنى، لكن مدة التجنيد الأقصر أثارت القلق بين المجندين المحتملين.

وكانت ولايتا بيهار وأوتار براديش شهدتا في يناير الماضي، احتجاجات على التوظيف في السكك الحديد، فيما يُبرز مشكلة البطالة الملحة في الهند.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.