Open toolbar

لاعب وسط مانشستر سيتي البرازيلي المخضرم فرناندينيو - Reuters

شارك القصة
Resize text
دبي-

سيفتقد مانشستر سيتي على الأرجح ثلاثي الدفاع روبن دياز وجون ستونز وكايل ووكر في المباريات الثلاث المتبقية من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، ولكن لاعب وسطه البرازيلي المخضرم فرناندينيو واثق من قدرة المواهب الشابة في أكاديمية النادي على تعويض المصابين إذا حصلت على فرصة.

وخسر مان سيتي، الذي يتصدر الدوري بفارق 3 نقاط عن ليفربول، جهود مدافعه دياز بسبب مشكلة عضلية خلال الفوز 5-0 على نيوكاسل يونايتد، ليتقلص عدد المدافعين المتوفرين إلى 4 فقط.

ويعاني نيثن أكي إصابة بسيطة في الكاحل، وربما يلجأ سيتي إلى المدافع سي.جيه إيجان-رايلي البالغ عمره 19 عاماً، والذي خاض مباراته الأولى في الدوري كبديل للمدافع إيمريك لابورت أمام نيوكاسل، أو لوك مبيتي (18 عاماً) الذي كان يجلس على مقاعد البدلاء في المباراة نفسها.

وقال لاعب الوسط فرناندينيو، الذي يستطيع أيضاً اللعب في الدفاع، للصحافيين: "لدينا بعض الإصابات الآن، وهذا طبيعي في نهاية الموسم".

وأضاف: "من دواعي سروري أن أتابع مشاركة بعض اللاعبين الشبان لأنهم يحصلون على فرصة اللعب معنا خلال الموسم، ونحن نعرف ما يستطيعون فعله".

وتابع: "إنهم يُظهرون في كل مران أن بوسعهم اللعب مع الفريق الأول. حصل سي.جيه على فرصة اللعب بضع دقائق. أنا سعيد بذلك، وأتمنى له كل التوفيق في مسيرته".

سيلعب السيتيزنز في آخر 3 مباريات أمام ولفرهامبتون ووست هام يونايتد وأستون فيلا، ويبدو قريباً من حصد لقبه الرابع في الدوري خلال 5 سنوات.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.