العودة العودة
شارك القصة

أرمينيا تتهم أذربيجان بخرق "الهدنة الإنسانية"

أرمينيا تتهم أذربيجان بخرق "الهدنة الإنسانية"

شارك القصة
يريفان -

اتهمت أرمينيا، الأحد، أذربيجان بخرق "الهدنة الإنسانية" التي تم الاتفاق عليها في منطقة ناجورنو قره باغ المتنازع عليها، السبت، عبر إطلاق قذائف مدفعية وصواريخ. 

وقالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأرمينية شوشان ستيبانيان على "تويتر" إن "العدو أطلق قذائف مدفعية في الاتجاه الشمالي من الساعة 00:04 إلى 02:45 (20:04 إلى 22:45 بتوقيت غرينتش) وأطلق صواريخ في الاتجاه الجنوبي من الساعة 02:20 إلى 02:45". 

ولم يصدر رد فعل فوري عن أذربيجان بحسب "فرانس برس".

والسبت، أعلنت وزارتا خارجية أرمينيا وأذربيجان في بيان مشترك، اتفاق البلدين على "هدنة إنسانية" في إقليم ناجورنو قره باغ، بدءاً من منتصف الليل، بعد معارك طاحنة سقط فيها عدد من الضحايا.

وذكرت وزارة خارجية أرمينيا في بيان: "اتفقت جمهورية أرمينيا وجمهورية أذربيجان على هدنة إنسانية اعتباراً من 18 أكتوبر عند منتصف الليل بالتوقيت المحلي". وأكدت الخارجية الأذربيجانية الخطوة ذاتها في بيان مماثل، وفق وكالة "فرانس برس".

ورحبت وزارة خارجية إقليم ناجورنو قره باغ في بيان بالهدنة، وقالت عقب الإعلان: "نرحب بجهود رؤساء مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا وكذلك أرمينيا من أجل التوصل إلى وقف إطلاق النار في منطقة الصراع بين أذربيجان وقره باغ وكذلك للحد من التوتر".

وأضاف البيان: "تؤكد ناجورنو قره باغ من جديد استعدادها للحفاظ على شروط وقف إطلاق النار لأسباب إنسانية على أساس متبادل.. وفقاً لبيان موسكو في 10 أكتوبر واتفاقات 17 أكتوبر"، وفق ما نقلت وكالة "رويترز".

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية أن الوزير سيرجي لافروف، الذي توسط في محادثات وقف إطلاق النار قبل أسبوع، أجرى محادثات هاتفية مع نظيريه من أرمينيا وأذربيجان السبت، وشدد على ضرورة الالتزام بالهدنة.

ورحب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون باتفاق أرمينيا وأذربيجان على وقف إطلاق النار، وشدد على ضرورة احترام الطرفين له، وفق بيان للإيليزيه.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.