Open toolbar
الدوري الفرنسي.. بوردو يقلب تأخره بهدفين ويفرض التعادل على مارسيليا
العودة العودة

الدوري الفرنسي.. بوردو يقلب تأخره بهدفين ويفرض التعادل على مارسيليا

من مباراة بوردو ضد مارسليا - TWITTER/@girondins

شارك القصة
Resize text
دبي-

 قلب بوردو تأخره بهدفين ليتعادل 2-2 على ملعب أولمبيك مارسيليا، بعدما حقق أنجيه انتصاره الثاني في مباراتين بدوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم بفوزه 3-0 على أولمبيك ليون.

وبدأت مباراة بوردو في ملعب فيلودروم بداية مثيرة وتدعو للقلق، عندما سقط صمويل كالو مهاجم الضيوف بالملعب في بداية المباراة رغم أن النيجيري البالغ عمره 23 عاماً نهض بينما هرع المسعفون لانقاذه.

واستأنف كالو اللعب لعدة دقائق بعد ذلك، لكنه بدا غير متزن ليتم استبداله في الدقيقة 14.

وتقدم مارسيليا 2-0 قبل الاستراحة عبر ثنائية من جنكيز أوندر وديميتري باييه بعد مجهود فردي رائع، قبل أن ينجح البديل تيموتي تيمبيل في تقليص الفارق ثم أدرك ريمي أودين، الذي شارك بدلاً من كالو، التعادل بتسديدة مباشرة في الدقيقة 57.

ولعب مارسيليا بعشرة لاعبين بعد طرد قلب الدفاع ليوناردو باليردي في الدقيقة 89 عقب إلغاء هدف لجناح أصحاب الأرض نيمانيا رادونيتش بداعي التسلل.

وفي وقت سابق، تصدر أنجيه ترتيب المسابقة بعد فوزه الكبير 3-0 على 10 لاعبين من ضيفه ليون، واستحق أنجيه الفوز وكان من الممكن أن يلحق بضيفه هزيمة أثقل، خاصة بعد طرد ماكسويل كورنيه ظهير أيسر الفريق الزائر في الدقيقة 65 لحصوله على الإنذار الثاني.

ووضع المغربي سفيان بوفال أنجيه في المقدمة بتسديدة من زاوية صعبة في الدقيقة 20، وضاعف أصحاب الأرض النتيجة في الدقيقة 53 عبر هدف عكسي من مارسيلو، حيث أودع المدافع الكرة في مرمى زميله الحارس أنطوني لوبيز.

وأحرز البديل المغربي عز الدين أوناهي، الذي انضم إلى أنجيه خلال فترة الانتقالات الحالية من أفرانش المنافس في الدرجة الثالثة، أول أهدافه في دوري الأضواء بلمسة رائعة بعدما ارتدت الكرة من إطار المرمى قبلها بلحظات.

ورفع الفوز رصيد أنجيه إلى 6 نقاط في صدارة المسابقة من مباراتين، متقدماً بفارق الأهداف عن ملاحقه المباشر كليرمو الوافد الجديد وباريس سان جيرمان صاحب المركز الثالث.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.