Open toolbar

يورجن كلوب مدرب ليفربول خلال أحد المؤتمرات الصحفية- 15 يوليو 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text

قال يورجن كلوب، مدرب ليفربول، يوم الخميس، إن الحارس أليسون والمهاجم ديوجو جوتا سيغيبان عن مباراة درع المجتمع أمام مانشستر سيتي، حيث يواصل هذا الثنائي التعافي من إصابات.

وأصيب جوتا في فخذه خلال التدريب ولم يحدد كلوب موعداً محتملاً للعودة لكن أليسون، الذي يعاني من إصابة في البطن، سيعود في الوقت المناسب لخوض الجولة الأولى من الموسم الجديد للدوري الإنجليزي الممتاز.

وقال كلوب للصحفيين قبل مباراة يوم السبت في ملعب كينج باور: "تدرب أليسون اليوم أكثر من اليوم السابق. سيكون جاهزاً لفولهام (في السادس من أغسطس)، لكنه لن يشارك في مباراة مطلع الأسبوع. بالنسبة لديوجو سيستغرق الأمر بعض الوقت للأسف".

وأكد كلوب أيضاً أنه يضع روبرتو فيرمينو ضمن خططه، حيث يجتذب المهاجم البرازيلي، الذي دخل السنة الأخيرة في عقده، اهتمام العديد من الأندية الأوروبية.

وقال كلوب: "بوبي هو قلب وروح هذا الفريق. لهذا السبب أنا سعيد لأنه يتدرب معنا حتى الآن"، وتابع: "بالنسبة لي لا يوجد أي شك في أهميته للفريق".

وأكد المدرب الألماني أنه حزين لرحيل ساديو ماني بعد انتقاله إلى بايرن ميونيخ، لكنه سعيد لأن المهاجم السنغالي كشف عن نواياه في وقتٍ مبكرٍ ما سمح لليفربول بالعثور على بديل مع انضمام داروين نونيز للنادي الشهر الماضي.

وقال كلوب: "فقدنا ساديو الذي كان لاعباً مهماً في التشكيلة الأساسية لست سنوات. أبلغنا بأنه يريد تحدياً جديداً". وتابع: "أخبرنا بذلك في وقت مبكر بما فيه الكفاية وقبلنا ذلك. كان لدينا الوقت للاستعداد وهذا ما فعلناه".

وخسر ليفربول لقب الدوري لصالح سيتي الموسم الماضي بفارق نقطة واحدة، وعندما سُئل عما إذا كانت كأس درع المجتمع مهمة للفريق، قال كلوب إنه سيتعامل معها بجدية شديدة.

وقال المدرب الألماني: "إنها آخر بطولة محلية للكأس لم نفز بها حتى الآن وسنسعى لتحقيق اللقب".

وأضاف مازحاً: "إذا فزت بها فهي مسابقة مهمة للغاية. ولكن إذا خسرت ستصبح أقل أهمية".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.