Open toolbar
فرار مسنّة "نازية" قبل بدء محاكمتها في ألمانيا
العودة العودة

فرار مسنّة "نازية" قبل بدء محاكمتها في ألمانيا

محامي المدعى عليها فولف مولكنتن يتحدث إلى رجل بجوار المقعد الفارغ للمتهمة البالغة 96 عاماً في محكمة لاندجيريخت إيتزيهوي، ألمانيا، 30 سبتمبر 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
إتسيهو-

أعلن رئيس محكمة ألمانية، الخميس، أن موظفة سابقة في معسكر نازي تبلغ 96 عاماً، كان يُفترض أن تبدأ محاكمتها صباح الخميس، ولكنها "فارّة".

وقال في قاعة محكمة إتسيهو شمال ألمانيا، حيث يفترض أن تُحاكم لتواطئها في عمليات قتل طالت أكثر من 10 آلاف حالة، إن "المتهمة فارّة وقد أُصدرت مذكرة توقيف بحقها".

وأوضحت الناطقة باسم المحكمة فريديريكه ميلهوفر أنها "غادرت مسكنها في دار المسنّين هذا الصباح وركبت سيارة أجرة". في المقابل، كان محاميها فولف مولكنتن حاضراً في قاعة المحكمة إلا أنه لم يدلِ بأي تصريح للصحافيين.

وطلب رئيس المحكمة "القليل من الصبر" في وقت يبدو أن بدء المحاكمة الخميس مقوّض، حتى لو تم توقيف المتهمة، فينبغي لها أن تخضع أولاً لفحص طبي لتحديد ما إذا كانت قادرة على متابعة الجلسات.

وكانت إيرمغارد فورشنر التي لم يتجاوز عمرها وقت الأحداث 18 أو 19 عاماً، وهي تعيش حالياً في دار للمسنّين قرب هامبورغ، سكرتيرة لقائد المعسكر بول فيرنر هوبه بين يونيو عام 1943 وأبريل 1945.

وفي هذا المعسكر القريب من مدينة غدانسك قضى 65 ألف شخص بشكل منهجي مصرعهم، من بينهم معتقلون وأنصار بولنديون وسجناء حرب سوفياتيون، بحسب الادعاء.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.