Open toolbar

رئيس وزراء جزر سليمان ماناسيه سوغافاري يستعرض حرس الشرف في بكين مع رئيس الوزراء الصيني لي كيكيانج - 9 أكتوبر 2019 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

هددت حكومة جزر سليمان بحظر دخول صحافيين "يبدون عدم احترام واحتقاراً"، رداً على فيلم وثائقي أسترالي زعم أن للصين نفوذاً واسعاً في الدولة الواقعة بالمحيط الهادئ، كما أفادت "بلومبرغ".

واتهم ناطق باسم رئيس وزراء جزر سليمان، ماناسيه سوجافاري، "هيئة الإذاعة الأسترالية" (إي بي سي) بالترويج لـ"العنصرية والقوالب النمطية العرقية"، محذراً من أن الحكومة "ستضمن القضاء على الممارسات العنصرية في جزر سليمان".

وأضاف أن "مثل هذه المنظمات أو الصحافيين الذين يمتلكون مثل هذه الصفات، لن يُسمح لهم بدخول جزر سليمان ودول جزر أخرى في المحيط الهادئ".

في المقابل، أعلنت شبكة "إي بي سي" أنها ترفض "تماماً" مزاعم حكومة جزر سليمان بتورّطها في تنميط عنصري، مضيفة أن فيلمها الوثائقي تضمّن مقابلات كثيرة مع أشخاص مقيمين في البلاد. وشددت على أنها "تتمسّك بدقة ونزاهة التقارير (الواردة) في هذا البرنامج".

اتفاق أمني مع بكين

وتوترت العلاقات بين أستراليا وجزر سليمان، منذ إعلان مفاجئ للأخيرة، في أبريل الماضي، عن توقيع حكومة سوجافاري اتفاقاً أمنياً مع الصين، ما شكّل نصراً دبلوماسياً لبكين، وهوأول اتفاق من نوعه في المنطقة، بحسب "بلومبرغ".

وتخشى أستراليا تشييد قاعدة عسكرية صينية في جزر سليمان، تبعد ألفي كيلومتر عن أراضيها.

وزعم تحقيق أعدّته "إي بي سي"، وبُثّ في 1 أغسطس، أن ثمة نفوذاً متزايداً للحكومة الصينية في جزر سليمان، بما في ذلك مزاعم بأن حلفاء لسوجافاري حصلوا على أموال من "صندوق رشوة صيني"، قبل تصويت بحجب الثقة عن زعيم الدولة الجزيرة.

وأشارت الشبكة إلى أن شركة صينية مملوكة للدولة تجري مفاوضات لشراء ميناء عميق ومهبط طائرات في جزر سليمان، يمكن استخدامهما كقاعدة عسكرية مستقبلاً.

لكن مكتب سوجافاري نفى "بأقوى مصطلح ممكن" مزاعم الفساد، وأي احتمال لتشييد قاعدة عسكرية صينية في البلاد.

وشدد على أن "العلاقات بين جزر سليمان والصين تتعلّق بالمساعدة في تحسين حياة الناس"، بما في ذلك بناء طرق وجسور وأرصفة ومطارات، مؤكداً أن الأمر ليس مرتبطاً بتشييد قاعدة عسكرية لبكين.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.