Open toolbar

الملصق الدعائي لمسلسل "الكبير أوي 6" - المكتب الإعلامي لمنصة شاهد

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

من بين مسلسلات رمضان والبالغ عددها 29 عملاً مقرر عرضها في الموسم الأكثر مشاهدة على مدار العام، توجد 7 أعمال كوميدية، لكنه عدد قليل مقارنة بالسنوات الماضية.

وتضم القائمة مسلسلات "الكبير أوي 6" بطولة أحمد مكي، و"مكتوب عليا" لأكرم حسني، و"في بيتنا روبوت 2"، و"شغل عالي" للثنائي شيرين رضا وفيفي عبده، و"رانيا وسكينة" لمي عمر وروبي، و"عودة الأب الضال" لبيومي فؤاد، و"أحلام سعيدة" للفنانة يسرا.

وتغيب دنيا سمير غانم، عن الموسم للعام الثالث على التوالي، وكان من المُفترض عودتها بمسلسل "عالم موازي"، الذي سبق وخرج في رمضان 2021، بسبب جائحة كورونا. 

وقالت مصادر لـ"الشرق"، إن خلافات وقعت بين دنيا سمير غانم، والمنتج الشاب هشام جمال، تسببت في خروج العمل من خريطة رمضان، ليُعرض في 2023، لا سيما أنه لم ينته من تصويره بعد.

وأوضحت المصادر أن هشام جمال، قرر التنافس بالجزء الثاني من مسلسل "في بيتنا روبوت"، حيث يُشارك في البطولة والإنتاج، بجانب تمثيل عمرو وهبة، وليلى أحمد زاهر وشيماء سيف.

وكان من المقرر إنتاج جزء خامس من مسلسل "يوميات زوجة مفروسة أوي" لداليا البحيري وخالد سرحان، لكن الكاتبة أماني ضرغام اعتذرت أخيراً.

وقالت ضرغام، عبر "فيسبوك": "لكل الناس اللى بيسألونى: لا يوجد جزء خامس  من يوميات زوجة مفروسة.. وإن شاء الله أتقابل مع فريق العمل فى عمل مميز جديد ويضيف لنا جميعاً"

متعة كوميدية

ويعود الفنان أحمد مكي، بجزء جديد من "الكبير أوي"، مع المخرج أحمد الجندي، بعد أن حقق العمل نجاحاً كبيراً منذ عرض الجزء الأول منه عام 2010.

وقال المخرج أحمد الجندي لـ"الشرق"، إن الجزء الجديد به تفاصيل عديدة ومختلفة عن الأجزاء الماضية، خاصة في ما يتعلق بالجانب التكنولوجي داخل قرية "المزاريطة" التي تدور فيها أحداث المسلسل. 

وأضاف أن الكوميديا داخل المسلسل مختلفة بشكلٍ كبير، كونها تعتمد على الموقف وليس الإيفيه، قائلاً إنّ: "الجمهور سوف يشعر بالمتعة". 

المسلسل بطولة أحمد مكي، ورحمة أحمد، ومحمد سلام، وبيومي فؤاد، وهشام إسماعيل، وحسين أبو حجاج، وليلى عز العرب وسماء إبراهيم. 

ثنائيات 

وتتعاون روبي مع مي عمر، لأول مرة، في مسلسل "رانيا وسكينة"، من تأليف محمد صلاح العزب، وإخراج شيرين عادل. 

وتدربت روبي على قيادة سيارات النقل الثقيل "التريلا"، إذ تُجسد دور فتاة تدعى "سكينة" تقطن في منطقة شعبية ولديها العديد من الطموحات الضخمة التي تسعى لتحقيقها، فيما تؤدي مي عمر دور "رانيا" الفتاة الارستقراطية والتى تقابل "سكينة" في ظروف صعبة وترتبط بها جداً.

ويجمع مسلسل "شغل عالي" فيفي عبده وشيرين رضا معاً لأول مرة، وتدور بينهما العديد من المواقف الكوميدية، خاصة في ما يتعلق بعلاقتهما مع الرجال، المسلسل من تأليف حسين مصطفي محرم، وإخراج مرقس عادل. 

مسلسل "أحلام سعيدة" هو العمل الكوميدي الثاني الذي تقدمه الفنانة يسرا بعد "شربات لوز" عام 2012، ويشاركها البطولة غادة عادل، ومي كساب وشيماء سيف، تأليف هالة خليل، وإخراج عمرو عرفة، في أول تعاون له مع يسرا في الدراما.

نهاية مفتوحة 

ويشارك الفنان بيومي فؤاد، بمسلسل "عودة الأب الضال"، الذي يقترب على الانتهاء من تصويره، لكن الشركة المنتجة لم تعلن عنه حتى الآن. 

وقال المخرج أحمد عبد العال، لـ"الشرق"، إن 25 حلقة من المسلسل جاهزة للعرض، ولم يتبقَ سوى أيام معدودة للانتهاء من التصوير بشكلٍ كامل، واعداً الجمهور بمُشاهدة عمل فني مختلف. 

وأضاف: "المسلسل لا يُمكن تصنيفه عملاً كوميدياً فقط، لأن الحلقات الـ7 الأولى، تشمل رحلة بحث الأب عن أولاده، فرحلة البحث بها معاناة وسفر"، وكل حلقة بها حدث وضيف شرف مختلف". 

وتدور أحداث المسلسل، حول رجل أعمال ثرى يمتلك فندقاً كبيراً، ويقع في أزمة، ولكي يخرج منها يحاول البحث عن أبناءه الـ7، منهم من تعمل راقصة، وأخرى محامية، وبائعة كبدة، وبلوجر، وطبيبة، وتاجر فاكهة، وفى نفس الوقت تحاول أكثر من سيدة الزواج منه للنصب عليه والاستيلاء على الفندق.

خلل كوميدي 

ويرى الناقد خالد محمود، أنّ "الأعمال التي جرى الإعلان عنها، لا ترقى للكوميديا الجماهيرية المألوفة، خاصة في ظل غياب عادل إمام، ويحيى الفخراني، ومحمد هنيدي".

وقال لـ"الشرق": "هذا الغياب  سيصنع خللاً هذا العام، لأن الأعمال الأخرى سواء الوطنية او الاجتماعية، يُشارك فيها كبار النجوم، وبالتالي ستخطف أنظار الجمهور مقارنة بالكوميديا".

وتوقع أن يحظى أحمد مكي، بإقبالٍ كبير، لا سيما أن "الكبير أوي" يتمتع بجماهيرية خلال السنوات الماضية، وكذلك أكرم حسني، باعتباره من أبرز نجوم الكوميديا في السنوات الأخيرة.

اقرأ ايضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.