عودة 4 رواد من محطة الفضاء الدولية في مركبة لـ"سبيس إكس"
العودة العودة

عودة 4 رواد من محطة الفضاء الدولية في مركبة لـ"سبيس إكس"

فرحة رائد الفضاء مايك هوبكنز بعد عودته من محطة الفضاء الدولية إلى الأرض - AFP

شارك القصة
Resize text
واشنطن-

عاد 4 رواد من محطة الفضاء الدولية إلى الأرض، الأحد، في مركبة تابعة لشركة "سبيس إكس" الأميركية، بعدما أمضوا في الفضاء أكثر من 160 يوماً. 

وهبطت الكبسولة التي حملتهم الساعة 2:56 فجراً بالتوقيت المحلي في خليج المكسيك (06:56 بتوقيت غرينتش) قبالة مدينة بنما سيتي بولاية فلوريدا الأميركية، بعد رحلة من محطة الفضاء الدولية استغرقت 6 ساعات ونصف الساعة، بحسب ما أظهرت المشاهد التي بثها جهاز بحث على ارتفاع عالٍ، تابع لوكالة الفضاء الأميركية "ناسا".

وتولت قوارب مخصصة عملية انتشال الكبسولة ورواد الفضاء العائدين، فيما أفادت "ناسا" بأن الرواد الأربعة، وهم ثلاثة أميركيين وياباني، أكدوا أنهم في صحة جيدة.

وقال مدير برنامج الطيران التجاري في وكالة "ناسا"، ستيف ستيتش، قبل وقت قصير من انطلاق الكبسولة بتصريحات مطمئنة: "لقد تدربنا على استعادة الطواقم ليلاً ونهاراً". 

وأضاف: "القوارب مزودة بالكثير من الإضاءة، إضافة إلى ضوء القمر، كما أن الأحوال الجوية ممتازة في الوقت الحالي والبحر هادئ".

وقال مايكل هوبكنز، أحد رواد الفضاء الأربعة، لزملائه الذين بقوا في المحطة "شكراً لكم على حسن ضيافتكم، سنلتقي على الأرض".

وكان الأميركيون مايكل هوبكنز وفيكتور غلوفر وشانون ووكر والياباني سويشي نوغوتشي، في نوفمبر الماضي، أول رواد فضاء في مهمة يتم نقلهم إلى محطة الفضاء الدولية بواسطة الشركة التي أسسها إيلون ماسك، والتي فرضت نفسها شريكاً أساسياً لـ "ناسا".

جانب من عملية خروج رواد الفضاء الأربعة من مركبة "كرو دراغون" - AFP
جانب من عملية خروج رواد الفضاء الأربعة من مركبة "كرو دراغون" - AFP

وتأتي مغادرة الطاقم الرباعي الذي أطلقت عليه تسمية "كرو 1"، بعد أيام من وصول بعثة "كرو 2" التي نقلتها "سبيس إكس" إلى المحطة الأسبوع الفائت، وتضم 4 رواد فضاء هم الفرنسي توما بيسكيه من وكالة الفضاء الأوروبية، والأميركيان شين كيمبروه وميغن ماك آرثر والياباني أكيهيكو هوشيدي.

وسلّمت شانون ووكر قيادة محطة الفضاء الدولية إلى أحد الرواد الأربعة من "كرو 2"، الثلاثاء الماضي في احتفال رمزي، وقالت في المناسبة "سأعتز بهذه اللحظات إلى الأبد".

وأمضى أعضاء "كرو 1" ما مجموعه 168 يوماً في الفضاء، وعلّق فيكتور غلوفر قائلاً: "لقد مرّ الوقت سريعاً".

وكان من المقرر أصلاً أن يغادر الرواد الأربعة محطة الفضاء الدولية الأربعاء ثم أرجئ الموعد إلى الجمعة، وكان سبب التأجيل في كل مرة الأحوال الجوية المتوقعة في منطقة الهبوط.

وبالإضافة إلى الرواد الأربعة الذين وصلوا إلى محطة الفضاء الدولية أخيراً، لا يزال فيها رائد فضاء أميركي آخر وروسيان، وصلوا إليها في صاروخ "سويوز"، وبالتالي، قبل مغادرة "كرو 1" بلغ عدد رواد الفضاء في المحطة ما لا يقل عن 11 شخصاً.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.