Open toolbar

متجر لبيع اللحوم الحمراء في مدينة إنتشون بكوريا الجنوبية - 18 فبراير 2022 - Bloomberg

شارك القصة
Resize text
بالتعاون مع "مايو كلينيك" -

هناك أنواع معينة من اللحوم قد تزيد من خطورة إصابتك بسرطان القولون والمستقيم، إذ ذكرت "الوكالة الدولية لأبحاث السرطان"، ووكالة السرطان في منظمة الصحة العالمية، أن اللحم المصنع من ضمن مسببات السرطان، واللحم الأحمر ضمن المسببات المحتملة للسرطان، ومسببات السرطان عبارة عن مركَّبات تسبب ظهور ونمو الخلايا السرطانية.

وتوصل تقرير الوكالة الدولية لأبحاث السرطان إلى أن اللحم المصنع واللحم الأحمر يرتبطان بخطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، لافتاً إلى أن هناك أدلة قوية وإن كانت لا تزال محدودة، على ارتباط الخلايا السرطانية بالقولون والمستقيم.

ويشير التقرير إلى أن كل حصة تبلغ 50 جراماً من اللحم المصنع الذي يتم تناوله يومياً يرفع من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم بنسبة 18%.

وكانت أبحاث سابقة أكدت أن المقدار المقترح للحوم المصنعة أقل من 20 جراماً في اليوم، ولم يقدم التقرير تحليلاً مشابهاً للحم الأحمر.

هل تتوقف عن تناول اللحوم؟

وتوصي منظمة الصحة العالمية من يأكلون اللحم بأن يقللوا استهلاكهم من اللحم المصنع للحد من خطر إصابتهم بسرطان القولون والمستقيم. كما أن العديد من منظمات الصحة تقترح تقليل اللحم لتقليل خطر الإصابة بمرض القلب.

وإذا كنت لا تريد أن تتوقف عن تناوُل اللحم تماماً، فهذا مقبول. قد يكون اللحم مفيداً للصحة بكميات صغيرة، إذ إنه مصدر مهم للعناصر المغذية مثل البروتين والحديد والزنك وعدد من فيتامينات B.

إذا كنت تخطط لمواصلة أكل اللحم، فتذكر هذه النصائح من أجل صحتك:

  • كُل اللحم خفيف الدهن.
  • اطبخ ولا تشوِ على الفحم.
  • تمرَّن على الاعتدال.
  • اعتمد أكثر على الخضراوات والحبوب الكاملة.
  • توسع في مصدر البروتين.

*هذا المحتوى من "مايو كلينيك".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.