Open toolbar

سيارات السفراء الأجانب بالقرب من مبنى وزارة الخارجية الروسية خلال جلسة إحاطة بشأن تسميم العميل المزدوج الروسي السابق سيرجي سكريبال وابنته. موسكو -21 مارس 2018 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

قالت وزارة الخارجية الروسية، السبت، إن محاولات الدول الغربية سحب صلاحيات موسكو وطرد ممثليها من الأمم المتحدة "عقيمة وغير مجدية".

وأضافت الوزارة في بيان نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية، أنه "في ما يتعلق بالمحاولات المحتملة لشركائنا الغربيين لطرد روسيا من الأمم المتحدة، بما في ذلك من خلال تنفيذ فكرة سحب أوراق اعتماد المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة، فقد لوحظ مراراً وتكراراً أن مثل هذا السيناريو غير قابل للتحقق".

وأشار البيان إلى أن الجمعية العامة للأمم المتحدة وحدها القادرة على حرمان روسيا من العضوية في المنظمة الدولية، بناءً على توصية مجلس الأمن، الذي تملك موسكو فيه "حق النقض".

وتابع: "ومثل هذا الإجراء من الواضح أنه غير واعد في حالة روسيا وهي مذكورة في ميثاق الأمم المتحدة والمعلومات متاحة للعامة على الموقع الرسمي للأمم المتحدة".

ووصفت الخارجية الروسية السيناريوهات التي أثيرت على وسائل إعلام غربية بأنها محاولات لـ"سحب" صلاحيات مندوبي روسيا لدى الأمم المتحدة، بالتكهنات.

وأكدت أنه "لا توجد طريقة قانونية أخرى لتنفيذ مثل هذه الخطة"، مشيرة إلى أن "محاولات إنشاء مثل هذه الآليات تستلزم إجراء تغييرات مناسبة على ميثاق المنظمة"، مضيفة أنه "من الضروري أن يصوت لذلك ثلثا أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة".

وتابعت الوزارة أنه "بعد ذلك يجب أن يتم التصديق على التعديلات من قبل ثلثي الدول الأعضاء، بما في ذلك جميع الأعضاء الدائمين بمجلس الأمن".

وزادت: "في ما يتعلق بصلاحيات الممثل الدائم لبلدنا لدى الأمم المتحدة، فإن أوراق الاعتماد ذات الصلة الموقعة من قبل رئيس روسيا تُقدم إلى الأمين العام للمنظمة، وليس إلى هذه الدولة الغربية أو تلك".

وفي مارس الماضي، أعلنت بريطانيا على لسان الناطق باسم رئيس الوزراء بوريس جونسون، أنها منفتحة على طرد روسيا من مجلس الأمن الدولي إثر غزوها لأوكرانيا.

وقال الناطق باسم جونسون حينها للصحافيين: "رئيس الوزراء لم يتخذ موقفاً من ذلك بعد، لكن يمكننا القول إننا نريد عزل روسيا دبلوماسياً، وسندرس كل الخيارات التي تفضي إلى ذلك".

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينكسي طالب أعضاء مجلس الأمن خلال خطاب في أبريل الماضي بعد شهرين من الغزو الروسي لبلاده، بحل المجلس واستبعاد موسكو من عضويته.

وبعد يومين على المقترح الأوكراني قالت مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ليندا توماس جرينفيلد، في مقابلة مع قناة "إم إس إن بي سي"، إنه لا يمكن طرد روسيا من المجلس. 

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.