Open toolbar
"هجوم متعمد" يودي بحياة 4 من عائلة مسلمة في كندا
العودة العودة

"هجوم متعمد" يودي بحياة 4 من عائلة مسلمة في كندا

سيارة للشرطة في شارع أكسفورد في مدينة لندن الكندية حيث تعرضت أسرة مسلمة للدهس بواسطة شاحنة - CBC.CA

شارك القصة
Resize text
دبي -

أعلنت الشرطة الكندية، الاثنين، أن 3 بالغين ومراهق من أسرة مسلمة قضوا وأصيب طفل في "هجوم متعمد" بواسطة شاحنة في مدينة لندن، الواقعة في مقاطعة أونتاريو الكندية.

وذكرت شرطة أونتاريو في بيان، أن الشاحنة دهست أفراد الأسرة، بينما كانوا يقطعون شارع أكسفورد على في الثامنة وأربعين دقيقة في مساء الأحد، بالتوقيت المحلي (-4 غرينتش).

وأوضحت الشرطة أن الطفل، الذي نجا من الحادث أصيب بجروح خطيرة، "لكنها لا تهدد حياته"، مضيفةً أنه يتابع علاجه في المستشفى.

"تهمة الإرهاب"

وقالت الشرطة الكندية إنها اعتقلت سائق الشاحنة، ناثانيال فيلتمان، الذي يبلغ من العمر 20 عاماً، في وقت لاحق، في منطقة غير بعيدة عن مكان الحادث.

وأكدت شبكة "سي بي سي" الكندية، أنه تم توجيه أربع تهم قتل ضد ناثانيال، خلال مثوله عبر تقنية الفيديو بعد ظهر الاثنين، أمام المحكمة، مضيفةً أن التهم قد تشمل أيضاً "الإرهاب".

وأشارت الشبكة إلى أن ناثانيال فيلتمان، الذي يعيش في مدينة لندن الكندية، ليست لديه أي سوابق جنائية.

استهداف بسبب الدين

ونقلت صحيفة Ifpress المحلية عن رئيس شرطة مدينة لندن، ستيف ويليامز قوله في ندوة صحافية، بعد ظهر الاثنين، إن الشرطة "تعتقد بأنه كان تصرفاً متعمداً".

وأضاف أنه "تم استهداف الضحايا في هذه الحادثة المأساوية بسبب اعتناقهم الدين الإسلامي".

وأوضحت الشرطة، أن سيدة من بين الضحايا توفيت في مكان الحادث، بينما فارق رجل آخر بالغ وامرأة الحياة. 

وذكرت الصحيفة، أن الحادث يعكس العنف الذي يتعرض له المسلمون في مختلف أنحاء كندا، مشيرةً إلى أن المجلس الوطني للمسلمين الكنديين أحصى 300 حادث عنف استهدف المسلمين في كندا بين 2015 و2019، من بينها 30 حادثاً للعنف الجسدي.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.