Open toolbar

لاعب التنس اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس يصافح خصمه الأسترالي نيك كيريوس بعد نهاية لقائهما في بطولة ويمبلدون - 2 يوليو 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
لندن-

وصف اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس المصنف الرابع منافسه نيك كيريوس بأنه "متنمر" مع "جانب شرير" في شخصيته، بعد الخسارة أمامه في مباراة شابها التوتر في الدور الثالث لبطولة ويمبلدون للتنس يوم السبت.

وقال تسيتسيباس بعد المواجهة التي خسرها بثلاثة مجموعات لواحدة: "نعم، إنه يتنمر باستمرار، هذا ما يفعله. إنه يتنمر على الخصوم. ربما كان متنمراً في المدرسة أيضاً، أنا لا أحب المتنمرين".

وأضاف المصنف الرابع في ويمبلدون: "أنا لا أحب الأشخاص الذين يحّطون من قدّر الآخرين. لديه بعض السمات الجيدة في شخصيته، ولكنه يملك جانباً شريراً للغاية، والذي إذا تم الكشف عنه، يمكن أن يتسبب في الكثير من الأذى و السوء للناس من حوله".

واعتذر تسيتسيباس عن فقدان السيطرة في المباراة، لكنه قال إنه من المحبط أن الحكام لم يتصدوا أكثر لمنافسه الأسترالي.

وأضاف: "أتمنى أن نلتقي جميعاً ونضع قاعدة في مكانها.. لماذا يتحدث أثناء اللعب؟ إن الأمر لا معنى له. في كل مرة أضرب الكرة، أشعر أن هناك شيئاً ما يحدث على الجانب الآخر من الشبكة".

وتابع تسيتسيباس: "هذه طريقته في التلاعب بالخصم وجعلك تشعر بأنك مشتت بطريقة ما. لا يوجد لاعب آخر يفعل ذلك. لا يوجد لاعب آخر يشعر بالضيق والإحباط طوال الوقت".

وأردف: "آمل حقاً أن نتوصل جميعاً، نحن اللاعبون، إلى شيء ما ونجعل الأمور أفضل في رياضتنا، وأن يكون هذا النوع من السلوك غير مقبول، وغير مسموح به".

تسيتسيباس يعترف

واعترف تسيتسيباس بأنه حاول ضرب كيريوس بالكرة خلال مجريات المجموعة الثالثة حيث قال: "كنت أصوب الكرة نحو جسمه لكن الكرة ذهبت بعيداً. أنا لست معتاداً على اللعب بهذه الطريقة، لكن لا يمكنني الجلوس هناك، والتصرف كإنسان آلي أو التصرف كشخص بارد متجاهلاً كل ما يحدث".

وبالرغم من فوز تسيتسيباس على كيريوس في المجموعة الأولى 7-6 إلا أنه خسر باقي المجموعات والمباراة بنتيجة 4-6 و3-6 و6-7، ليتأهل الأسترالي إلى الدور الرابع لمواجهة الأميركي براندون ناكاشيما الاثنين.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.