Open toolbar

الأسقف لامور ميللر وايتهيد داخل كنيسته في بروكلين - facebook/Lamor M Whitehead

شارك القصة
Resize text
دبي -

أعلنت الشرطة الأميركية أنها تحقق في عملية سطو تحت تهديد السلاح، تعرض لها قس في حي بروكلين بمدينة نيويورك أثناء بث مباشر لعظته، صباح الأحد.

وقالت شرطة نيويورك إن الأسقف لامور ميللر وايتهيد كان يتحدث على منصة في كنيسته، عندما دخل إلى القاعة رجال يرتدون ملابس سوداء وأغطية للرأس، كما يظهر في مقطع فيديو نشرته محطة "دبليو إيه بي سي" التابعة لشبكة "إيه بي سي نيوز" الأميركية.

وقال وايتهيد في مقطع فيديو نُشر على إنستجرام: "عندما رأيتهم يدخلون إلى الكنيسة حاملين أسلحتهم، قلت للجميع، انبطحوا. لم أكن أعرف ما إذا كانوا يريدون إطلاق النار في كنيستي أم أنهم جاءوا بدافع تنفيذ علمية سطو".

وأضاف أن الرجال استهدفوه هو وزوجته، وأخذوا "مجوهرات بمئات الآلاف من الدولارات".

وقالت إدارة شرطة نيويورك إن الرجال سرقوا "كمية كبيرة من المجوهرات"، لكن القيمة الإجمالية لم تعلن لعدم توفرها على الفور.

وأوضحت أنّ "3 مجهولين دخلوا الموقع وسرقوا الضحية وفروا من مكان الحادث في سيارة مرسيدس بيضاء"، لافتة إلى أنّ التحقيق لا يزال جارياً.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.