Open toolbar

وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد يستقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت في أبو ظبي - 9 يونيو 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي -

وصل رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت إلى الإمارات، الخميس، "تلبية لدعوة" من رئيس الإمارات الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، لبحث سلسلة من القضايا الإقليمية، في ثالث لقاء يجمعهما خلال الأشهر الأخيرة.

ووفق بيان أصدره، المتحدث باسم رئاسة الوزراء الإسرائيلية، أوفير جندلمان، توجه بينيت إلى الإمارات هذا الصباح "في زيارة خاطفة تلبيةً لدعوة" رئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن زايد.

وقال البيان إن وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد، كان في استقبال رئيس الوزراء، الذي سيلتقي في وقت لاحق، الخميس، الشيخ محمد بن زايد، وسيعقد الاثنان لقاء عمل موسع بحضور أفراد فريقيهما، لمناقشة "سلسلة من القضايا الإقليمية". 

ويشكل هذا اللقاء ثالث لقاء يجمعهما خلال الأشهر الأخيرة، بعد أن كانا قد التقيا في شهر ديسمبر الماضي في أبو ظبي ثم في شهر مارس في مصر، وفق البيان.

وقُبيل مغادرته إسرائيل، قال بينيت "أتجه الآن إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث سأعبّر عن خالص تعازينا وتعازي الشعب في إسرائيل في وفاة الرئيس المرحوم الشيخ خليفة بن زايد الذي ساهم في شق الطريق المؤدي إلى الشراكة الإسرائيلية الإماراتية وهي تلك الشراكة التي نقوم بتعزيزها اليوم".

وأضاف بينيت، وفق البيان، "أبارك للوكالة الدولية للطاقة الذرية على القرار الذي صدر عن مجلس المحافظين والذي ينص بشكل واضح على تمادي إيران في ممارسة ألاعيبها، واستمرارها في الاختباء والإخفاء".

والأربعاء، أصدر مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية المؤلف من 35 دولة قراراً ينتقد إيران لعدم تقديمها ما يفسر وجود آثار لليورانيوم في ثلاثة مواقع لم يعلن عنها.

وفي أول تعليق على القرار، قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، إن رد بلاده سيكون "قوياً ومتناسباً"، مضيفاً أن من وقفوا خلف القرار "مسؤولون عن العواقب".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.