Open toolbar

محطة لإنتاج الطاقة النووية في شمال فرنسا. 9 ديسمبر 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

شددت هيئة الأمان النووي في فرنسا على ضرورة أن تدرس شركة الكهرباء الوطنية والسلطات، تأثير الاحتباس الحراري على أسطول البلاد من المفاعلات النووية بشكل أفضل.

وأفادت "بلومبرغ"، الثلاثاء، بأن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، طلب، العام الماضي، من شركة كهرباء فرنسا المملوكة للدولة، التحضير لبناء ما لا يقل عن 6 محطات نووية، وإطالة عمر 56 محطة حالية، كجزء من خطة لتحقيق الحياد الكربوني بحلول 2050.

وربما تؤثر درجات الحرارة المرتفعة، والجفاف، والتغيرات في مستوى سطح البحر على سلامة وأمن الإمدادات، وفق برنارد دوروشوك، رئيس هيئة الأمان النووي الفرنسية، الاثنين.

وتضطر شركة الكهرباء الفرنسية في بعض الأحيان إلى تقليل إنتاج الطاقة النووية عندما ترتفع درجات حرارة النهر، لضمان  عدم تلويث المياه المستخدمة في تبريد المفاعلات، للبيئة، عند إعادتها إلى المجاري المائية.

واضطرت الشركة إلى طلب إعفاءات لتشغيل عدة مفاعلات في الصيف الماضي، عندما تزامنت موجة حارة مع عدد كبير غير معتاد من عمليات الإغلاق لإجراء أعمال الصيانة.

وقال دوروشوك: "يجب زيادة التوقعات المتعلقة بعواقب التطورات المناخية على المنشآت النووية الحالية أو التي لم يتم إنشاؤها بعد، مع وضع رؤية بعيدة المدى. لدينا توقعات تمتد، بطريقة أو بأخرى، حتى نهاية القرن".

من جانبه، أوضح سيدريك ليفاندوفسكي، نائب الرئيس التنفيذي الأول لإنتاج الطاقة النووية والحرارية في شركة كهرباء فرنسا، خلال جلسة برلمانية، الأسبوع الماضي، أن الشركة تدرس ما إذا كانت سياستها الخاصة بخفض إنتاج المفاعلات عند تواجد قدر كبير من طاقة الرياح أو الطاقة الشمسية في شبكة الكهرباء ستحدث تأثيراً سلبياً على المعدات في محطاتها النووية.

وحثت هيئة الأمان النووي، شركة الكهرباء الفرنسية، على تسريع دراساتها بشأن جدوى إطالة عمر المحطات الحالية.

ومن المقرر أن يناقش البرلمان الفرنسي خارطة طريق للطاقة في وقت لاحق من العام الجاري.

وطلبت الهيئة من السلطات الفرنسية، أن تُحدد في غضون سنوات قليلة ما إذا كانت البلاد تُريد الاستمرار في إعادة تدوير الوقود النووي إلى ما بعد عام 2040، وفقاً لـ"بلومبرغ".

وأشار دوروشوك إلى أن هيئة الأمان النووي تأمل أن تدرس شركة الكهرباء الفرنسية إبقاء المفاعلات الحالية قيد التشغيل حتى 60 عاماً أو أكثر، قبل نهاية عام 2024.

وأضاف أن ذلك سيسمح للجهة المنظمة بتحديد موقفها بحلول نهاية عام 2026، وتجنب عرقلة القرارات المتعلقة بإطالة عمر المحطات.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.