Open toolbar

ليونيل ميسي يذرف الدموع خلال حفل توديعه النادي الكتلوني - 8 أغسطس 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

تواصل وسائل الإعلام الإسبانية الكشف عن أسرار وكواليس رحيل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عن برشلونة.

وغادر ميسي النادي الكاتالوني مجاناً صيف عام 2021، رغم إعلان رغبته البقاء في برشلونة، نظراً لصعوبة تسجيل العقد الجديد في رابطة الدوري الإسباني بسبب الأزمة المالية.

وقبل رحيله بعام كامل، قدم ميسي طلباً رسمياً لإدارة النادي الكاتلوني يطلب فيه فسخ عقده والسماح له بالرحيل مجاناً بسبب خلافات مع الرئيس السابق جوسيب ماريا بارتوميو.

وأفادت صحيفة "إل موندو" الإسبانية، بأن طلب ميسي الرحيل سبقته مفاوضات تجديد عقد لكنها باءت بالفشل.

وكان ميسي قدم مجموعة من الطلبات التي وصفتها صحيفة "إل موندو" بـ"الوحشية"، إذ كان يريد توفير مكان مخصص لعائلته وعائلة لويس سواريز في ملعب "الكامب نو"، إضافة إلى طائرة خاصة يستقلها جميع أفراد أسرته إلى الأرجنتين خلال فترات الاحتفالات بأعياد الميلاد، ناهيك عن مكافآت قيمتها 10 مليون يورو لتوقيع العقد الجديد.

وقام ميسي بطلب استرجاع التخفيضات في الرواتب التي قام بها النادي خلال فترة كورونا مع زيادة فائدة قيمتها 3%.

وقام ممثلو النجم الأرجنتيني بطلب توقيع عقد جديد مدته 3 مواسم، مع استرجاع المبلغ المخصوم منه في فترة الجائحة والبالغ 20% من راتبه، بواقع 10% في كل من الموسمين الأول والثاني، مع إضافة 3% كفائدة.

وطالب ميسي بوضع شرط جزائي رمزي في العقد الجديد تبلغ قيمته 10 آلاف يورو بعدما كان يبلغ 700 مليون يورو.

وكشفت صحيفة "الموندو"، على أن بارتوميو وافق على كل الشروط ما عدا تخفيض قيمة الشرط الجزائي إلى 10 آلاف يورو، إضافة إلى دفع مكافأة التوقيع المطلوبة والبالغة 10 ملايين يورو بعد عودة النادي إلى نفس الأرباح ما قبل الجائحة.

وكان ليونيل ميسي يتقاضى راتباً سنوياً صافياً يصل إلى 74.9 مليون يورو.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.