Open toolbar

حساب الملياردير الأميركي إيلون ماسك على تويتر يظهر على شاشة هاتف ذكي- 28 أبريل 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
واشنطن-

يسعى رجل الأعمال الأميركي إيلون ماسك، لتأجيل محاكمة تتعلق بنيته التراجع عن صفقة بقيمة 44 مليار دولار، لشراء تويتر حتى نوفمبر المقبل، وتعديل شكواه ضد شركة التواصل الاجتماعي، وفقاً لملفات المحكمة، وذلك بعدما حصل على سلاح جديد من شكوى مسؤول سابق بالشركة.

وأرسل محامي ماسك في وقت سابق، الثلاثاء، خطاباً جديداً إلى تويتر، لضم شكوى ذلك المسؤول السابق باعتبارها سبباً آخر لإلغاء الصفقة.

وكان ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، قد أرسل أول خطاب بإلغاء الصفقة إلى تويتر في يوليو الماضي، متهماً إياها بتضليله بشأن عدد الحسابات المزيفة على منصتها.

ويقول الآن إن المشكلات تتجاوز الحسابات الزائفة، إذ تشمل أمن البيانات ومخاوف أخرى أثارها ذلك المسؤول السابق، ما يفتح جبهة صراع جديدة مع تويتر.

وقال بيتر زاتكو رئيس الأمن السابق في تويتر الأسبوع الماضي، في شكوى قدمت إلى المنظمين الأميركيين، إن تويتر أعطت الأولوية لنمو عدد المستخدمين على حساب تقليل البريد العشوائي، وادعت كذباً أن لديها خطة أمنية قوية.

واتهم الرجل مسؤولي الشبكة العملاقة بتعمّد المبالغة العلنية في تقدير حجم معركتها ضد الحسابات المزيفة والبريد العشوائي، ومن شأن هذا التأكيد الأخير أن يعزز موقف إيلون ماسك، الذي يقول إنه تخلى عن صفقة الاستحواذ على تويتر بسبب كذب الشركة عليه بشأن نسبة الحسابات المزيفة والبريد العشوائي على الشبكة.

طلب الشهادة

ويسعى رئيس شركة "تيسلا" للحصول على شهادة زاتكو الذي طلب منه الإدلاء بإفادته في التاسع من سبتمبر في مبنى قريب من منزله بنيو جيرسي.

ويقول المحامون إن زاتكو "لم يقدّم بلاغه إلى السلطات المعنية بهدف تعزيز موقع ماسك أو إضعاف تويتر، ولكن لحماية أفراد العامة الأميركيين ومساهمي تويتر".

ويطلب إيلون ماسك أيضاً من مدير الأمن السابق تقديم أي مستند يتعلق بقياس عدد المستخدمين النشطين يومياً الذين يمكن للشركة تحقيق دخل منهم، وهو مؤشر رئيسي لأداء المجموعة، كما يريد الملياردير الحصول على مستندات مكتوبة من العروض التي كان زاتكو يقدمها أمام الإدارة بشأن مخاطر التعرض لهجمات إلكترونية والثغرات في أنظمة تويتر المعلوماتية.

كما أبدى ماسك اهتماماً أيضاً في الحصول على أي وثائق أو مراسلات "مرتبطة بمحاولات إخفاء ثغرات الشركة الأمنية عن المستثمرين والهيئات الناظمة وأفراد العامة"، وأي دليل عن "أنشطة غير قانونية" في الشركة.

وطلب ماسك، الثلاثاء، من القاضي السماح لكل من الطرفين بمواصلة تلخيص قضيته حتى العاشر من نوفمبر، يلي ذلك مؤتمر لمناقشة الأدلة التي يمكن أن يقدماها في المحاكمة.

وقال ماسك إن المحاكمة يمكن أن تبدأ في وقت لاحق من ذلك الشهر بحسب تفرغ المحكمة.

وتريد شركة تويتر من المحكمة أن تأمر ماسك بإتمام الصفقة مقابل 54.20 دولار للسهم. ورفع ماسك دعوى مضادة، متهماً تويتر بالاحتيال.

ومن المقرر البدء بالنظر في الخلاف بين تويتر و إيلون ماسك خلال المحاكمة التي ستنطلق في 17 أكتوبر أمام محكمة متخصصة في ولاية ديلاوير، ويُتوقع أن تستمر 5 أيام.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.