Open toolbar

الرئيس الأميركي دونالد ترمب يتحدث إلى الصحافيين أثناء مغادرته الحديقة الجنوبية للبيت الأبيض في واشنطن، 18 سبتمبر 2020 - AFP

شارك القصة
Resize text
واشنطن-

أعلن البيت الأبيض في بيان، الأربعاء، أن الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترمب أصدر قبل ساعات على مغادرته منصبه عفواً عن 73 شخصاً من بينهم مستشاره السابق ستيف بانون. 

وقال البيان إن "الرئيس دونالد جي ترمب أصدر عفواً عن 73 شخصاً، وخفف الأحكام الصادرة على سبعين شخصاً آخرين".

وتضمن البيان لائحة بأسماء من شملهم قرار العفو الرئاسي المتوقع، وفقاً لتقارير إعلامية على مدار اليومين السابقين، مع اختلافات بسيطة، أبرزها عدم إصدار الرئيس المنتهية ولايته قراراً بالعفو عن نفسه وأفراد أسرته ومحاميه رودي جولياني.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مصادر في البيت الأبيض أن الرئيس تراجع عن إصدار عفو عن نفسه وأفراد أسرته ومحاميه، بعد نصائح من مسؤولي البيت الأبيض، لأن إصدار مثل هذه القرارات كان سيضعهم في صورة المذنبين بارتكاب جرائم، وهو ما اقتنع به الرئيس الأميركي على ما يبدو من قراره.

وشملت قائمة العفو ستيف بانون المستشار البارز في حملة ترمب الانتخابية عام 2016، والذي اتُّهم العام الماضي بالاحتيال على أنصار ترمب فيما يتعلق بمسعى لجمع أموال لبناء الجدار الذي وعد به الرئيس على الحدود الأمريكية المكسيكية. ودفع بانون ببراءته.

كما تضمنت القائمة اسم إليوت برويدي الذي كان في السابق أحد أبرز جامعي التبرعات لصالح الرئيس المنتهية ولايته، والذي أقرّ العام الماضي بمخالفة قوانين الضغط الأجنبي.

وعفا ترمب أيضاً عن رئيس بلدية ديترويت السابق كوامي كيلباتريك الذي يقضي عقوبة السجن لمدة 28 عاماً في اتهامات بالفساد.

وتضمنت القائمة كذلك قرارات عفو عن فنانَي الراب ليل وين وكوداك بلاك اللذين حوكما لاتهامهما بارتكاب مخالفات اتحادية تتعلق بالأسلحة.

اقرأ أيضاً:

 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.