Open toolbar

ملك بريطانيا تشارلز الثالث خلال أول كلمة له بعد توليه المنصب الجديد خلفاً لوالدته الملكة إليزابيث الثانية، 9 سبتمبر 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي/ لندن -

قال ملك بريطانيا تشارلز الثالث، الجمعة، إن الملكة إليزابيث الثانية "أوفت بعهدها تجاه بريطانيا"، متعهداً بأنه سيسير على خطاها، لافتاً إلى أنها "ساعدت دولاً كثيرة، وكرّست حياتها لخدمة شعبها" خلال فترة حكمها التي امتدت إلى أكثر من 70 عاماً.

وأضاف تشارلز في أول كلمة متلفزة له كملك، عقب يوم واحد من وفاة والدته إليزابيث الثانية، أن "الملكة الراحلة لم تتخل عن التزاماتها حتى في أحلك الأوقات".

وأشار إلى أن بريطانيا "استطاعت تحقيق التقدم والازدهار وسنواصل الحفاظ على قيمنا"، متعهداً بـ"الوفاء بالمبادئ الدستورية لوطننا.. سأخدمكم بكل حب وتقدير".

وتابع: "أجدد أمامكم هذا الالتزام بالخدمة طوال حياتي"، واصفاً إليزابيث الثانية بأنها "مصدر إلهام ومثال" بالنسبة إليه وإلى عائلته.

وأضاف: "إلى أمي العزيزة، فيما تبدئين رحلتك الأخيرة العظيمة للانضمام إلى والدي (الأمير فيليب). أود أن أقول ببساطة: شكراً لك، لحبك، وتفانيك لسنوات طويلة".

ومنح الملك تشارلز ابنه الأكبر وليام وزوجته كيت لقب أمير وأميرة ويلز، وقال: "مع وجود كاثرين (كيت) إلى جانبه، سيواصل أمير وأميرة ويلز الجديدان، حسب علمي، الإلهام والقيادة لحواراتنا الوطنية".

"سأخدم بريطانيا مدى الحياة"

وتعهد الملك تشارلز، بخدمة شعب المملكة المتحدة والمناطق والأقاليم الأخرى مدى الحياة، مضيفاً: "مثلما كانت تفعل الملكة نفسها، بمثل هذا التفاني الذي لا يتزعزع، أنا أيضاً أتعهد الآن رسمياً، على مدى ما بقي من العمر الذي قدره الله لي، بالتمسك بالمبادئ الدستورية الراسخة في أمتنا".

وأضاف: "أينما كنتَ تعيش في المملكة المتحدة، أو في المناطق التابعة والأقاليم في جميع أنحاء العالم، ومهما كانت خلفيتكَ أو معتقداتكَ، سأسعى لخدمتكَ بإخلاص واحترام ومحبة، كما فعلتُ طيلة حياتي".

وأعلن تشارلز تخليه عن بعض المهام الخيرية التي كان يقوم بها، قائلاً: "حياتي ستتغير مع تولي الدور الجديد. لن يكون من الممكن لي أن أعطي لجمعياتي الخيرية والقضايا التي أهتم بها الاهتمام الكافي، ولكنني أعرف أنها ستستمر في أيدٍ أمينة".

وعن زوجته كاميلا قال الملك تشارلز الثالث إنها ستكون عقيلة الملك، مضيفاً: "أعلم أنها ستجلب تفانيها الثابت للواجب إلى دورها الجديد، وهو ما أصبحت أعتمد عليه كثيراً".

وتأتي كلمة الملك تشارلز بعد لقائه في قصر باكنجهام رئيسة الوزراء البريطانية ليز ترَس التي تكون بذلك التقت ملكين خلال أربعة أيام، فقد استقبلتها الملكة إليزابيث، الثلاثاء، وطلبت منها تشكيل حكومة جديدة.

واستمر اللقاء لمدة نصف ساعة، بحسب هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" التي قالت إن ترَس ستحضر عقب ذلك قداساً للملكة إليزابيث الثانية في كاتدرائية القديس بولس في لندن.

وترجّل تشارلز الثالث من سيارته أمام قصر باكنجهام، في وقت سابق الجمعة، وصافح عشرات الأشخاص في تحية للحشود المجتمعة بعد وفاة والدته الملكة إليزابيث الثانية.

لم تكن هذه المحطة مدرجة في البروتوكول المرسوم، فيما أعربت الحشود عن فرحتها بالملك الجديد بعدما بكت رحيل إليزابيث الثانية التي توفيت الخميس. ورددت على مسامع  تشارلز عبارات مثل: "نحبك الملك تشارلز"، فيما تعالت صيحات التأييد والتصفيق.

وصافح تشارلز الثالث الذي ارتدى بزة سوداء عشرات الأشخاص الذين ارتسمت البسمة على شفاههم. وغنى البعض النشيد الوطني. ورد الملك خصوصاً بكلمة "شكراً". وقد لوح بيده للأشخاص الذين كانوا يقفون على مسافة أبعد.

خطة "انهيار جسر لندن"

وتشمل خطة الوفاة الخاصة بالملكة، التي سُميت "انهيار جسر لندن"، صباح السبت، اجتماعاً لمجلس الخلافة في قصر سانت جيمس في لندن، لإعلان تشارلز ملكاً جديداً للبلاد. 

ويُتلى الإعلان من على شرفة قصر سانت جيمس ثم ينقله أفراد من الحرس الخاص في عربات تجرها خيول لقراءته في ساحة ترافلجار، ثم في مبنى "رويال إيكستشنج" التجاري العريق.

كما سيُنقل، الأحد، نعش الملكة الراحلة إلى قصر هوليرود هاوس، حيث المقر الرسمي للملك في اسكتلندا، وتعلن الإدارات المفوضة في اسكتلندا وويلز وإيرلندا الشمالية قدوم الملك الجديد.

والاثنين المقبل، يقام موكب إلى كاتدرائية سانت جيلز في إدنبرة، فيما تقام أيضاً مراسم دينية لأفراد العائلة الملكية. ويفترض أن يتمكن الجمهور من إلقاء النظرة الأخيرة على النعش، ثم يجتمع مجلسا البرلمان في لندن بقاعة ويستمنستر من أجل تأبين للملكة.

بعد ذلك، يفترض أن يغادر الملك الجديد لندن متوجهاً إلى اسكتلندا وويلز وإيرلندا الشمالية، فيما سينقل، الثلاثاء، نعش الملكة جواً إلى لندن ثم إلى قصر باكنجهام.

ويقام موكب في وسط لندن، الأربعاء، لنقل النعش من قصر باكنجهام إلى ويستمنستر، وتسجى الملكة الراحلة في قاعة "ويستمنستر هول" لأربعة أو خمسة أيام على قاعدة مغطاة بقماش أرجواني.

يمكن للجمهور زيارة القاعة 23 من أصل 24 ساعة يومياً. ويتوقع أن يحضر مئات الآلاف، كما يفترض أن تأتي العائلة الملكية لتكريم الملكة الراحلة.

الموعد المرجح لجنازة الدولة في كاتدرائية ويستمنستر في لندن بحضور كبار الشخصيات الذي يتوقع قدومهم من جميع أنحاء العالم. 

ويفترض أن يصل النعش إلى الكاتدرائية تتبعه العائلة سيراً على الأقدام، فيما ستقف البلاد عندها دقيقتين صمتاً.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.