Open toolbar
نيوزيلندا فخورة بإنجازها التاريخي في أولمبياد طوكيو
العودة العودة

نيوزيلندا فخورة بإنجازها التاريخي في أولمبياد طوكيو

البطل النيوزيلاندي والش يحتفل بتتويجه الأولمبي - REUTERS

شارك القصة
Resize text
طوكيو-

وصفت نيوزيلندا رياضييها بأنهم "مذهلون" في أولمبياد طوكيو، بعد أن حققت الدولة التي يعيش فيها خمسة ملايين شخص إنجازات تفوق قدراتها عقب تحطيم رقمها القياسي في عدد الميداليات.

وجمعت نيوزيلندا سبع ميداليات ذهبية وست فضيات وسبع برونزيات لتحتل المركز الـ 13عالمياً في جدول الميداليات، متفوقة على دول مثل كوريا الجنوبية (16) وإسبانيا (22).

وقال روبرت وادل رئيس البعثة النيوزيلندية: "كان هناك بعض المستويات المذهلة واستمتعنا حقاً بتماسك الفريق".

وأضاف: "أعتقد أن جزءاً من هذا يرجع إلى عدم وجود عائلات أو أصدقاء معنا (بسبب قيود كورونا في اليابان)، لذا كان الشعور قوياً بالتناغم، وتحلى الجميع بالطموح بسبب نجاح آخرين في الفريق".

وكان من أبرز نجاحات نيوزيلندا في طوكيو فوز ليزا كارينجتون بثلاث ذهبيات للكاياك، واحتفظت بلقب الفردي لمسافة 200 متر للمرة الثالثة على التوالي بعد ألعاب ريو ولندن، لتصبح الرياضية الأكثر تتويجاً بالميداليات في بلادها.

وعززت نيوزيلندا تفوقها في بعض الرياضات إذ حققت ثلاث ذهبيات وفضيتين في التجديف، وهيمنت على ذهبية الرجبي السباعي للسيدات وفضية الرجال.

لكن وادل بدا مبتهجاً بتحقيق ميداليات غير متوقعة في الملاكمة والترامبولين. وتابع: "حققنا ميداليات في 11 رياضة مختلفة، وهذا رائع لنيوزيلندا لأنها لا تركز في رياضة واحدة".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.