الآلاف يحتشدون في واشنطن احتجاجاً على مرشحة ترمب للمحكمة العليا
العودة العودة
شارك القصة

الآلاف يحتشدون في واشنطن احتجاجاً على مرشحة ترمب للمحكمة العليا

جانب من الاحتجاجات المناهضة لتعيين باريت في المحكمة العليا بواشنطن - 17 أكتوبر 2020 - REUTERS

شارك القصة
واشنطن -

احتشد الآلاف أمام المحكمة العليا الأميركية في واشنطن، السبت، لتأبين القاضية الراحلة روث بادر غينسبورغ، واحتجاجاً على مسارعة الرئيس دونالد ترمب لاختيار إيمي كوني باريت خلفاً لها.

وقال متظاهرون في المسيرة التي يغلب عليها النساء إنهم غاضبون من استعداد الجمهوريين فيما يبدو لقبول ترشيح باريت قبل أيام من الانتخابات، بعد أن كانوا قد رفضوا في السابق اختيار ميريك غارلاند، مرشح الرئيس الديمقراطي السابق باراك أوباما، قبل ما يزيد على 6 أشهر من انتخابات عام 2016.

جانب من الاحتجاجات المناهضة لتعيين باريت في المحكمة العليا بواشنطن- 17 أكتوبر 2020 - REUTERS
جانب من الاحتجاجات المناهضة لتعيين باريت في المحكمة العليا بواشنطن - 17 أكتوبر 2020 - REUTERS

وسار المتظاهرون في وسط مدينة واشنطن صوب درج المحكمة العليا، ومن المقرر خروج مئات المسيرات والمظاهرات باتجاه مجالس البلديات والمتنزهات والنصب التذكارية في أنحاء البلاد.

واختار ترمب في 26 سبتمبر الماضي، باريت لخلافة القاضية الليبرالية روث بادر غينسبورغ، التي توفيت نتيجة مرض السرطان.

احتجاجات ضد تعيين القاضية باريت في منهاتن بولاية نيويورك-17 أكتوبر 2020 - REUTERS
احتجاجات ضد تعيين القاضية باريت في منهاتن بولاية نيويورك - 17 أكتوبر 2020 - REUTERS

ويسعى الرئيس الجمهوري، من خلال اختياره باريت، إلى تعزيز الغالبية المحافظة في المحكمة لعقود (6-3)، علماً أن المرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن رفض الإفصاح عن احتمال زيادة عدد القضاة في المحكمة، إذا انتُخب رئيساً، لتقليص غلبة المحافظين فيها.

احتجاجات نسائية مناهضة لتعيين باريت في المحكمة العليا الأميركية - REUTERS
احتجاجات نسائية مناهضة لتعيين باريت في المحكمة العليا الأميركية - REUTERS

وللمحكمة دور نافذ في ملفات محورية في الولايات المتحدة، بينها الإجهاض وحمل السلاح والضمان الصحي.

وبدأت، الاثنين الماضي، جلسات الاستماع إلى باريت التي قالت إنها "ممتنّة إلى الأبد" للمسار الرائد لـ(الراحلة) روث بادر غينسبورغ، بوصفها امرأة. لتضيف: "رُشّحت لشغل مقعد القاضية غينسبورغ، لكن لا أحد يحلّ مكانها".

متظاهرة ترتدي كمامة عليها صورة لقاضية المحكمة العليات الأميركية روث بادر غينسبورغ - REUTERS
متظاهرة ترتدي كمامة عليها صورة لقاضية المحكمة العليات الأميركية روث بادر غينسبورغ - REUTERS

وحددت اللجنة القضائية بمجلس الشيوخ الأميركي موعداً للتصويت في 22 أكتوبر على ترشيح باريت، قاضية الاستئناف المحافظة، رغم اعتراضات الديمقراطيين على أن عملية التصويت على قبول الترشيح تأتي في وقت يقترب كثيراً من موعد إجراء الانتخابات الرئاسية المقررة في الثالث من نوفمبر المقبل.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.